تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

القضاء على الرغبة في التدخين

(swissinfo.ch)

تطبيقا لرغبة المسؤولين عن السياسة الصحية في سويسرا في دفع المدخنين إلى الابتعاد عن علبة السجائر اقترح المسؤولون رفع الضرائب المفروضة على منتجات التبغ.

الزيادة المقترحة تعادل في نسبتها الضريبة المعمول بها في الاتحاد الأوروبي، ووافق عليها تسع منظمات تعمل في مجال الصحة والاستهلاك، حيث ترى أن رفع الضريبة لا يجب أن يكون بقيمة تقل عن الفرنك بل لابد أن تكون أكبر، وذلك على عكس اقتراح هيئة الجمارك التي اقترحت زيادة الضريبة بمقدار 0.10 فرنك بينما تقترح المنظمات أن تكون الزيادة 0.80 فرنك ليرتفع سعر علبة السجائر من 4.80 إلى 5.60 فرنك.

ريتشارد موللر المسؤول الحكومي عن مشاكل الإدمان اعتبر أن تزايد نسبة المدخنين وخاصة بين الشباب تدفع إلى القلق، فحسب قوله يوجد في سويسرا حوالي مليون مدمن نيكوتين أغلبهم من الشباب وهذا العدد مرشح للزيادة، وتنوه المراكز الصحية دائما إلى أن التدخين هو أحد عوامل الموت المبكر بسبب الأمراض المختلفة المرتبطة به، ويخشى موللر من اصابة سويسرا بما وصفه بـوباء الاستمتاع بالنيكوتين، ويطالب باتخاذ اجراءات مكثفة للحد من هذه الظاهرة.

الزيادة المقترحة تهدف إلى دعم النسبة التي يحصل عليها صندوق المعاشات من بيع التبغ و السجائر، فإذا كان عائد مبيعات السجائر عشرة مليارات فرنك سنويا، فان صندوق المعاشات يحصل منها على 1.8 مليار فرنك إلى جانب مائة وعشرون مليون فرنك تكلفة الدعاية والاعلان، في الوقت الذي لا يستفيد القطاع الصحي بأية دعم.

الباحثون في جامعة لوزان يتوقعون أن تؤدي زيادة أسعار السجائر بنسبة عشرة في المائة إلى تقليص عدد المدخنين بنسبة أربعة في المائة سيكون أغلبهم من الشباب حيث أنهم – بسبب دخلهم المحدود- أكثر حرصا من البالغين على مقارنة الأسعار.

جمعية الأطباء السويسريين من بين المنادين برفع أسعار السجائر ومنتجات التبغ بشكل كبير ، حيث ترى الطبيبة اورسولا شتاينر – كونيغ أنه يجب التركيز على ما يؤثر على المواطن، فرفع أسعار السجائر سيدفع الكثير من المواطنين إلى التفكير جديا في الاستمرار في التدخين، وهو في النهاية سينعكس إيجابيا على حالتهم الصحية.

سويس انفو مع الوكالات

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

×