تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

اللجنة الفدرالية لمكافحة العنصرية: "الملصق الإشهاري يتضمن ثلبا للجالية المسلمة"

استنكرت اللجنة الفدرالية لمكافحة العنصرية المعلقات التي أعدها أصحاب المبادرة الداعية إلى حظر بناء مآذن جديدة في سويسرا واعتبرت أنها يمكن أن تهدد الإنسجام الإجتماعي والسلم العمومي. ودون أن توصي بمنعها بشكل واضح، أيدت اللجنة المدن التي قررت منع تعليقها على جدرانها.

وأوضحت اللجنة الفدرالية لمكافحة العنصرية - وهي هيئة عمومية استشارية - في موقف أصدرته يوم الأربعاء 7 أكتوبر في برن أن الصورة التي تُظهر امرأة متنقبة إلى جوار علم سويسري تخترقه مآذن "تعميمية" وتغذي الأفكار المسبقة.

وبرأي اللجنة فإن الملصق الإشهاري يُوازي ثلبا للجالية المسلمة بسويسرا ويُلحق الضرر بالإنسجام الإجتماعي والسلم العمومي في الكنفدرالية.

وكانت العديد من المدن الكبرى في الأنحاء المتحدثة بالألمانية مثل زيورخ ولوتسرن وفينترتور وبرن في انتظار التقييم الذي سيصدر عن اللجنة للترخيص أو منع نشر الملصق الإشهاري.

وفيما أعلنت مدينة لوتسرن أنها ستتخذ قرارها يوم الخميس 8 أكتوبر، أعلنت السلطات في مدينة لوزان وفي نصف كانتون بازل المدينة بعدُ عن قرارهما بحظر تعليق الملصق فوق أراضيها.

وقبل صدور موقف اللجنة، ندد به مُسبقا شباب حزب الشعب السويسري (يمين متشدد) واعتبروا أن السكان قادرون على اتخاذ القرار لوحدهم بخصوص المبادرة الداعية إلى حظر بناء المآذن التي أطلقها سياسيون ينتمي معظمهم إلى حزب الشعب وإلى حزب مسيحي محافظ صغير.

وقد دعت الحكومة الفدرالية والبرلمان ومعظم الأحزاب والكنائس والهيئات الدينية الناخبين السويسريين إلى رفض المبادرة.

swissinfo.ch مع الوكالات


وصلات

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

×