Navigation

المصرفيون السويسريون غير متفائلين بشأن مستقبل أنشطتهم

أظهر مؤشر المصارف السويسرية الرئيسي الذي نشر يوم الأربعاء 2 نوفمبر أن نظرة قاتمة تطغى على المصرفيين السويسريين بشأن وضع أنشطتهم ومعاملاتهم الآن مقارنة بما كان عليه الوضع خلال الصيف الفارط.

هذا المحتوى تم نشره يوم 02 نوفمبر 2011 - 15:38 يوليو,
swissinfo.ch مع الوكالات

الدراسة التي أنجزها المعهد الإقتصادي السويسري ( KOF ) قد استخدمت فيها آلية المسح لقياس الأمزجة بشأن المشروعات والصفقات، وأيضا بشأن التشغيل، والتوقعات السائدة على مستوى قطاع المصارف.

وهذه هي المرة الأولى التي تشير فيها اغلب المؤسسات التي شملها المسح منذ بداية عام 2010، حيث بدأ قطاع المصارف عندئذ يتعافى من آثار الأزمة الإقتصادية، إلى أن أنشطتها في وضع اسوء مما كانت عليه عندما أجريت الدراسة السابقة والتي يعود تاريخها إلى شهر يوليو الماضي.
 

وكانت العينة أكثر تشاؤما لا سيما حول آفاق التشغيل. وقد سبق أن أعلن بالفعل أكبرا مصرفيْن سويسريْين، اتحاد المصارف السويسرية وكريدي سويس،  عن نيتهما إجراء خفض كبير في عدد الموظفين لديهما ، ولا يستبعد مؤشر المعهد الإقتصادي السويسري أن يطرد المزيد من الموظفين من أعمالهم خلال الأشهر القليلة المقبلة.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.