Navigation

برلمانيون أوروبيون يُطالبون سويسرا بالتراجع عن حظر المآذن

إثر التصويت، أقام مقاول سويسري من جهة لوزان هذه المئذنة الرمزية فوق سطح مستودع تابع له، تعبيرا عن احتجاجه Keystone

طلب برلمانيو مجلس أوروبا من سويسرا إلغاء حظر بناء المآذن الذي أقره الشعب في نوفمبر 2009. وفي جلسة عقدت يوم الأربعاء 23 يونيو 2010، اعتمد النواب توصية مناهضة لهذا الحظر الذي يمثل حسب رأيهم تمييزا بحق المسلمين المقيمين في سويسرا.

هذا المحتوى تم نشره يوم 23 يونيو 2010 - 17:16 يوليو,

وفي أعقاب نقاش دار حول "الإسلام والأصولية والإسلاموفوبيا في أوروبا"، طلبت الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا (تضم 636 نائبا برلمانيا من 47 دولة) من سويسرا "اتخاذ قرار بتجميد العمل بالحظر العام الذي فرضته على بناء المآذن". ودعت التوصية أيضا إلى "إلغاء الحظر في أقرب وقت ممكن لأنه يمثل تمييزا بحق الجاليات المسلمة" .

وأوضح نص التوصية أن "بناء مآذن يجب أن يكون متاحا مثلما هو الحال بالنسبة لأبراج الكنائس في ظل احترام الشروط المتعلقة بالأمن العمومي والتهيئة العمرانية".

وكان السويسريون قد وافقوا يوم 29 نوفمبر 2009 بأغلبية 57،5% على مبادرة شعبية أطلقها سياسيون من اليمين الشعبوي والديني تدعو إلى حظر بناء مآذن جديدة في الكنفدرالية. وقد أثار هذا التصويت موجة احتجاج واسعة في البلدان الإسلامية.

في الوقت نفسه، رفعت عدة شكاوى بدعوى التمييز أمام المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان (يوجد مقرها في ستراسبورغ شرق فرنسا)، لكنها لم تصدر بعدُ قرارا بشأنها.

swissinfo.ch مع الوكالات

مقالات مُدرجة في هذا المحتوى

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.