تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

بشار الأسد الرئيس الذي يُـراقـب شعبه..

في مجموعة صوره التي تحمل عنوان "مستقبل زاهر"، يُسلط السويسري نيكولا ريغاتي الضوء على الإنتاج المُصوّر المحيط بالرئيس السوري بشار الأسد خلال حملة إعادة انتخابه التي انتظمت عام 2007.

سبق لنيكولا ريغاتي أن أنتج عدة مؤلفات تشتمل على صور ديكتاتوريين من بينهم سابارمراد نيازوف، حاكم تركمانستان وكيم إيل سونغ، حاكم كوريا الشمالية. وفي تصريحات أدلى بها إلى صحيفة "لاتريبون دو جنيف" يوم 30 أغسطس 2012 قال ريغاتي: "كثيرا ما أسأل عن سبب اهتمامي بالديكتاتوريين.. أرى أن السلطة لا يُمكن أن تُوجد بدون قدر من الفرجة، وفي نهاية المطاف فإن الفُرجة هي التي تعنيني شخصيا. إن أعمالي تهتم بالرسالة التي صُمّم المنتَج من أجل إبلاغها. تبعا لذلك، تحولتُ إلى ما يُشبه كاتب سيرة لهذه الأنظمة القوية، التي تتآكل عاجلا أم آجلا".

هذه المجموعة من الصور يُمكن الإطلاع عليها حتى تاريخ 30 سبتمبر 2012 في إطار تظاهرة "أيام بيل/بيان الفوتوغرافية" الثقافية. أما الكتاب المُصوّر فقد صدر بعدُ عن دار "Work Is Progress" للنشر.

وسوم

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك