تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

تجربة شخصية تجربة الاحتراق المهني

كانت آنّا مندوبة مبيعات في مركز تجاري كبير. وكانت تدير عدّة أقسام في نفس الوقت، مما تسبب لها في إجهاد كبير، وأصبحت تعاني من مرض الاحتراق النفسي المهني.

بعد انتداب مسؤول جديد، أصبحت آنّا تعاني من المزيد من الضغوط من أجل تحقيق أهداف أكبر من ذي قبل من دون حصولها على أي دعم جديد. وفي نهاية العام، تبيّن لها أن ساعات عملها الإضافية تجاوزت 300 ساعة.

والحصيلة: أصبحت تعاني من اضطراب في النوم، ورغم الجهود التي تبذلها أصبح عملها أقلّ مردودية. فانتبهت في آخر المطاف إلى أنها تعاني من ظاهرة الاحتراق النفسي.

وسوم

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك