تحذير من العداء للسامية و العنصرية

رئيس المجلس الثقافي الاسرائيلي في سويسرا يؤكد أن الحاخام قتل من قبل أعداء السامية Keystone

لقى حاخام إسرائيلي مصرعه مساء الخميس في مدينة زيوريخ، بعد أن اطلق مجهول عليه النار بالقرب من محل إقامته، و قد أعرب الرئيس الشرفي للمجلس الثقافي اليهودي في سويسرا عن انزعاجه من الحادث و اعتبره مؤشرا على وجود العنصرية و العداء للسامية في سويسرا.

هذا المحتوى تم نشره يوم 08 يونيو 2001 - 20:51 يوليو,

المعلومات التي سمحت بها شرطة مدينة زيورخ تفيد بأن الحاخام القتيل يبلغ من العمر سبعين عاما ، و يسكن في إسرائيل حيث يدير مدرسة تلمودية للتوارة، و كان في سويسرا في زيارة عائلية، و لقي مصرعه بعد أن اطلق مجهول عدة طلقات نارية عليه و لم تفلح محاولات بعض السكان الذين انتبهوا إلى صوت طلقات النار في إنقاذ حياته.

من ناحيتها بدأت الشرطة في البحث عن الجاني الذي اختفى فور الحادث و لم يتمكن أحد من التعرف على ملامحه، ولم تحدد بعد دوافع الجريمة، إذ من الممكن، طبقا لتصريحات الشرطة، أن يكون لأية أسباب عدا السرقة نظرا لعدم اختفاء حافظة نقود الحاخام القتيل أو شيئ من متعلقاته التي كانت بحوذته وقت الحادث.

و يذكر أن سويسرا شهدت بعض حوادث قتل ضد يهود من بينها حادث محاولة اغتيال إحدى السائحات اليهوديات في صيف عام تسعة و تسعين ي مدين زيوريخ عندما طعنها رجل قالت الشرطة أنه مصابة باضطرابات نفسية و أودع بعد الحادث إحدى المصحات لتلقي العلاج، كذلك طعن رجل تركي أحد اليهود في خريف عام خمسة و تسعين بعد مغادرته الكنيس اليهودي في زيورخ عائدا إلى منزله ، و اعترف الجاني آنذاك بعد القبض عليه بأنه نفذ ثلاث عمليات مشابهة في زيورخ و جنيف في اعوام تسعة وثمانين وتسعين وواحد وتسعين.

رئيس المجلس الثقافي اليهودي في سويسرا سيغي فايغل Sigi Feigel أعرب عن أسفه لهذا الحادث و أعلن في بيان أن الحاخام ما قتل إلا لأنه يهودي واعتبر ذلك مؤشرا على وجود روح العداء للسامية والعنصرية التي يجب مكافحتها كما أن الحادث يعتبر إشارة تحذيرية يجب أخذها في الاعتبار وعدم تجاهلها، حسب نص البيان.

سويس انفو مع الوكالات

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة