Navigation

تعليق بناء محطات نووية جديدة في سويسرا لمدة عاميْن "على الأقل"

أكدت دوريس لويتهارد، وزيرة البيئة والنقل والإتصالات السويسرية أن عمليات بناء منشآت نووية جديدة في بلادها لن تستأنف قبل سنتيْن من الآن على الأقل. وجاء ذلك في ختام زيارة قامت بها إلى إيطاليا.

هذا المحتوى تم نشره يوم 06 أبريل 2011 - 16:18 يوليو,
swissinfo.ch مع الوكالات

هذه الزيارة التي إستمرت يوميْن، توصل خلالها البلدان إلى اتفاق يقضي بإصدار إعلان يضمنانه نيّتهما في تعزيز التعاون بينهما في القضايا المتعلقة بملف الطاقة.

اتفقا البلدان أيضا على تعليق خططهما الهادفة إلى إنشاء محطات جديدة لتوليد الطاقة النووية، ويأتي هذا الإعلان عقب الزلزال الذي أدى إلى تسرّب إشعاعات خطيرة من محطة فوكوشيما النووية اليابانية.

ونقل عن لويتهارد قولها: "سوف يتطلب الأمر سنتين على الأقل  قبل أن تستأنف سويسرا التفكير في خطط إنشاء محطات جديدة".  وأضافت الوزيرة بأن "قضايا الطاقة وما يتصل بها من سلامة، وكفاءة، وتجدد، باتت تحظى بالأولوية لدى البلديْن".

وشددت لويتهارد على أن مستقبل الصادرات السويسرية من الطاقة النووية إلى إيطاليا يبقى مرهونا بالنتائج التي سيسفر عنها الجدل السياسي في سويسرا.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

المزيد: SWI swissinfo.ch تحصل على الاعتماد من طرف "مبادرة الثقة في الصحافة"

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟