Navigation

تقرير: سويسرا تشكو من قصور في إجراءات مكافحة الفساد والتوعية بمخاطره

يشير تقرير إستعرضته الحكومة الفدرالية يوم الأربعاء 20 أبريل 2011 إلى أن سويسرا تشكو من بعض أوجه القصور والنقص خاصة في التوعية بظاهرة الفساد، وسبل مكافحتها. ولا يبدو ان الطبقة السياسية والمؤسسات الإقتصادية، ووسائل الإعلام بحسب هذه الدراسة تعير الإهتمام اللازم لهذه القضية.

هذا المحتوى تم نشره يوم 20 أبريل 2011 - 13:55 يوليو,
swissinfo.ch مع الوكالات

وتؤكد هذه الوثيقة على وجود صعوبة كبيرة في لفت أنظار هذه الدوائر إلى هذه المشكلة، ويرجع ذلك إلى سببيْن: من جهة لوجود حالة من التسليم والإستسلام، نظرا للإنتشار الواسع لهذه الظاهرة حتى أصبح  ينظر إليها في غالب الأوقات كأمرا "عاديا"، ومن جهة أخرى لغياب ضحايا ب"عينهم" يمكن تحديدهم والتعرّف عليهم.   

  

وإذا كان انتشار الفساد يظل محدودا بالمقارنة مع بلدان أخرى كثيرة، فإن التقرير يشير رغم ذلك إلى نقص واضح في الوعي بهذه المشكلة وفي الإجراءات المتخذة لمكافحتها، كإعمال معايير الشفافية، واتخاذ التدابير الضرورية في حالة تضارب المصالح.

  

كذلك يتوقف التقرير عند مجموعة من الإخلالات، وينص على أن الحكومة تنوي الإسراع في اتخاذ إجراءات لتصحيحها.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.