تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

تمثيل سويسري قويّ في معرض هانوفر

معرض هانوفر للتقنيات والإتصالات المعلوماتية من أهم التظاهرات العالمية في هذه المجالات الحيوية

(Keystone)

أقبلت الشركات السويسرية بقوة هذا العام أيضا، على إثبات الوجود في معرض هانوفر الدولي للتقنيات والاتصالات المعلوماتية "سيبِت" (CeBIT) الذي يعتبر من أهم المعارض من نوعه في العالم.

وتعود هذه المشاركة، لأهمية المعرض بالنسبة لنشاطات ومنتوجات الشركات السويسرية العديدة والنشيطة في مجالات الابتكار والتطوير للبرمجة المعلوماتية وللتقنيات الدقيقة لمعلوماتيات الاتصال أو المعلوماتيات المكتبية أو للانترنت.

لا تقل المشاركة السويسرية في معرض "سيبت" في هانوفر بألمانيا عن خمس وتسعين شركة سويسرية من الشركات العارضة لمنتوجاتها وخدماتها في جميع القطاعات، التي يُعنى بها هذا المعرض الذي يجمع هذه السنة، ثمانية آلاف شركة من مائة بلد من بلدان العالم ويتوقع قرابة ثمانمائة وخمسين ألف زائر.

وجدير بالذكر أن المكتب السويسري للتوسع التجاري "أوسيك" قد تولى تنظيم جناحين كاملين من الأجنحة العملاقة الاثنين والسبعين بالمعرض. وقد خصّص الجناح الأول للبرمجة المعلوماتية وتقنيات الانترنيت، والثاني لتجهيزات الاتصالات المعلوماتية ولفنون الشبكات المعلوماتية الاندماجية والمتكاملة.

الكساد ردع البعض عن المشاركة

وتقول الأوساط المطلعة، إنه بالرغم من التراجع الخفيف في عدد الشركات السويسرية المشاركة بالمقارنة مع العام الماضي، فان معرض "سيبت" في هانوفر لا يزال كبير الأهمية بالنسبة للشركات السويسرية، خاصة تلك المتخصصة في فنون البرمجة المعلوماتية من حيث أنها تجد في هذا المعرض أفضل أرضية للتلاقي مع العملاء والزبائن على المستويين الأوروبي والدولي.

وتنسب هذه الأوساط التراجع في عدد المشاركين هذا العام لأسباب مالية حملت بعض الشركات الصغيرة والمتوسطة على إعادة النظر في العلاقة بين تكاليف المشاركة في المعرض وبين الفوائد التي جنتها سابقا وقد تجنيها من معرض هذا العام.

ولاحظ ناطق بلسان المكتب السويسري للتوسع التجاري في حديث مع سويس إنفو أن الأجواء العامة لمعرض هذا العام ليست على أفضل ما يكون، بالمقارنة مع السنوات الماضية، بسبب الخمول الذي يُهيمن منذ أواسط العام الماضي، على أسواق التجهيزات والاتصالات أو التقنيات والبرمجة المعلوماتية عقب الرخاء والازدهار خلال السنوات الماضية.

وجدير بالذكر أن يوم الجمعة هو اليوم السويسري في معرض "سيبِت" بمدينة هانوفر، وأن توماس بورير سفير سويسرا لدى ألمانيا يقوم في هذا اليوم بجولة في المعرض، قبل حفل الاستقبال الرسمي الذي يتوقع حوالي ستمائة شخصية من الشخصيات التي تلقت دعوات رسمية لأمسية سويسرية هذا المساء في هانوفر.

سويس انفو

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

×