Navigation

توقعات أقل تشاؤما بمستقبل الظرف الإقتصادي

توصل الخبراء الإقتصاديون للكنفدرالية إلى استنتاج يؤكد تراجع احتمالات التوجه إلى الكساد ويؤملون الآن أن لا يزيد تراجع إجمالي الناتج الداخلي في عام 2009 عن 1،7% سلبا بدلا من تكهنات سابقة بأن يصل إلى 2،7% سلبا. ورغم توقعات تشير إلى "انتعاشة" اقتصادية - وإن بصعوبة - في عام 2010 إلا أن معدل البطالة سيرتفع إلى حوالي 5،2%.

هذا المحتوى تم نشره يوم 22 سبتمبر 2009 - 12:28 يوليو,

وعلى الرغم من تحسن الظرف الإقتصادي الذي يلوح في الأفق على المستوى العالمي، إلا أن كتابة الدولة السويسرية للشؤون الإقتصادية تنتظر تطورا أقل سلبية مما كان متوقعا قبل 3 اشهر فحسب. وفيما يبدو من المؤكد أن تتواصل انتعاشة الظرف الإقتصادي في السنة المقبلة في سويسرا، لكن وتيرة توسعها ستكون "ضعيفة".

وفي التوقعات التي نشرتها كتابة الدولة يوم الثلاثاء 22 سبتمبر، قدرت نسبة نمو إجمالي الناتج الداخلي لسويسرا في عام 2010 بـ 0،4% في حين أنها تكهنت قبل 3 أشهر فحسب بتقلص نفس النسبة بـ -0،4%.

إضافة إلى ذلك، تتوقع كتابة الدولة آفاقا مدلهمة لسوق الشغل على المدى المتوسط حيث سيستمر في التراجع خلال الأشهر المقبلة، وقد يشهد انتعاشة طفيفة في موفى عام 2010، حسب تكهناتها. وبالتالي فإن معدل البطالة سيزداد ارتفاعا ليقفز من 3،8% الذي يفترض أن يكون المعدل السنوي لعام 2009 إلى 5،2% العام المقبل.

وبخصوص ديناميكية الإستهلاك التي ظلت حتى الآن "متماسكة بشكل مثير للإعجاب"، فمن المحتمل جدا أن تتضرر من الوضع القائم في السوق ومن "الحجم المحدود للإجراءات التي ستتخذ لملاءمة الأجور بالقيمة الحقيقية".

swissinfo.ch مع الوكالات

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

المزيد: SWI swissinfo.ch تحصل على الاعتماد من طرف "مبادرة الثقة في الصحافة"

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟