تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

حذار من المأكولات المقلية والمشوية والمجففة!

بعض الماكولات المفلية او المجففة تضم موادا قد تشكل خطرا على صحة الانسان

(Keystone Archive)

بعد السويد وألمانيا، تحذّر السلطات الصحية السويسرية حاليا من تواجد المادة المعروفة باسم أكريلاميد (Acrylamid) في بعض الأطباق والمستحضرات الغذائية، وهي مادة مسببة للسرطان وقد تلحق الضرر بالمورثات البشرية.

إن مادة الأكريلاميد هي من المواد المعروفة منذ ما يقرب من خمسين عاما كمادة تشكل البنية الأساسية للّدائن التي تتطلب وسطا حراريا عاليا، وليس في الأطباق الغذائية والخبز أو مياه الشرب على أي حال.

لكن المختبرات العلمية التابعة لكانتون زيوريخ السويسري، وجدت كميات من هذه المادة المسببة للسرطان في بعض أصناف المقليّ والمشويّ من البطاطس، لا بل وفي مياه الشرب حيث زادت كثافة هذه المادة الصناعية في الواقع، على ألف ضعف المسموح والمصرّح به، كحد أقصى لا يلحق الضرر بالصحة العامة.

كما عثرت مختبرات زيوريخ على كميات من الأكريلاميد في الخبز المجفف وفي بعض الوجبات الغذائية القائمة على خلطة من الفواكه المجففة، وهي من الخلطات الغذائية الثرية بالفيتامينات والمحببة عند الصغار والكبار على وجه العموم.

لا ضرورة لتغيير العادات الغذائية!

وعلى الرغم من هذه المعطيات، لا تنصح الدائرة الفدرالية للشؤون الصحية الناس في سويسرا بتغيير عاداتهم الغذائية نظرا لعدم الإلمام إلماما تاما بمضاعفات الأكريلاميد على الصحة العامة. وتقول الأوساط الصحية، إن الناس يتناولون تلك الأغذية المذكورة منذ عشرات السنين، دون انعكاسات أو مضاعفات صحية واضحة لهذه المواد على الصحة العامة .

وفي المقابل ينصح الناطق بلسان الدائرة الفدرالية السويسرية للشؤون الصحية بزيادة الإقبال على تناول الفواكه والخضراوات كإجراء وقائي من السموم ومخاطرها على الجسم، كسُم الأكريلاميد على سبيل المثال، ريثما يتوصل العلماء والباحثون إلى نتيجة محددة للأبحاث على هذه المادة، ويصدرون التوصيات بهذا الشأن.

وجدير بالذكر أن السويد كانت أول من حذّر من مجازفات تواجد الأكريلاميد في المواد الغذائية في أواخر إبريل، وتبعتها ألمانيا مؤخرا، بتحذير جديد من الأكريلاميد مرفوقا بتحذير من المبالغة والتهويل في المضاعفات الصحية لهذه المادة.

في هذه الأثناء يُعد خبراء منظمة الصحة العالمية الموجود مقرها في جنيف لعقد مؤتمر دولي في أواخر يوليو، حول أضرار المقليّ والمشويّ والمجفف من الخضراوات والفواكه وحول تسرّب الأكريلاميد إلى مياه الشرب أو الأغذية الأخرى، ربما عن طريق الاحتكاك بالزجاجات والعلب المصنوعة من بعض أنواع البلاستيك أو اللدائن.

سويس إنفو

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

×