Navigation

حملة سويسرية لحماية الأطفال من مخاطر الإنترنت

"من يُبحر بحذر.. يُبحر بذكاء"!.. تحت هذا الشعار أطلقت "المؤسسة السويسرية لحماية الطفولة" و"حركة البراءة" يوم الخميس 18 مارس حملة وطنية للوقاية من المخاطر المرتبطة بتكنولوجيات الإتصال والإعلام الجديدة.

هذا المحتوى تم نشره يوم 18 مارس 2010 - 15:24 يوليو,

ومع أن الإنترنت أصبح جزءا لا يتجزأ من الحياة اليومية للعديد من الأطفال واليافعين والمراهقين لكن الكثير منهم ليسوا على وعي بالمخاطر التي تعترضهم لدى إبحارهم على الشبكة. لذلك افتتحت الجمعيتان موقعا بعنوان netcity.org لتعليم الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 9 و12 سنة كيف يحمون أنفسهم من مخاطر الإنترنت. ومن خلال الألعاب المقترحة في البوابة الألكترونية، تتم مواجهة المشاكل المرتبطة بالتقنيات الجديدة وتوجه رسائل وقائية للمشاركين.

ميدانيا، تترافق اللعبة مع حملة توعية وقائية متنقلة عبر حافلة ركز فيها 12 حاسوبا تتيح إمكانية المشاركة في اللعبة على موقع netcity.org وستتجول في كافة أنحاء سويسرا على مدى 400 يوم لملاقاة الأطفال وأوليائهم والمدرسين. ويمكن لفصول بأكملها مصحوبة بمنشطين تلقوا تكوينا في مجال الوقاية الإستفادة من الحافلة إذا ما تقدمت بطلب مُسبق.

swissinfo.ch مع الوكالات

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.