روش تبيع قسم الفيتامينات...

قسم الفيتامينات والكيميائيات الدقيقة يسجل عائدات مالية سنوية تناهز 3،5 مليار فرنك roche.com

سجلت أسهم مجموعة روش السويسرية للصناعات الصيدلية والكيميائية تراجعا طفيفا صباح الثلاثاء إثر الإعلان عن بيع روش لقسم إنتاج الفيتامينات والكيميائيات الدقيقة لمجموعة DSM الهولندية.

هذا المحتوى تم نشره يوم 03 سبتمبر 2002 - 18:22 يوليو,

وبلغت هذه الصفقة حوالي 3،4 مليار فرنك سويسري وسوف يتم الحفاظ على كافة مواطن العمل.

يعود تراجع أسهم روش إلى أن قسم الفيتامينات والكيميائيات "الدقيقة"، يعتبر من الأقسام الناجحة رغم مشاكل الفيتامينات التي كلفت المجموعة غرامات مالية باهظة في الولايات المتحدة الأمريكية والاتحاد الأوروبي، ولحقيقة أن الثمن الذي كان يتوقعه المحللون لمثل هذه الصفقة هو ضعف ونصف الضعف لرقم مبيعات القسم المذكور.


فقد بلغ رقم مبيعات هذا القسم العام الماضي حوالي 3،5 مليار فرنك سويسري، مما يفترض ثمنا لا يقل عن 4،25 مليار فرنك سويسريا عوضا عن 3،4 مليار تلقتها روش من المجموعة الهولندية DSM.


لكن بعض المحللين يؤكد أن الثمن الذي حصلت عليه روش في الظروف الاقتصادية الراهنة يعتبر معقولا ومقبولا. ويلاحظ هؤلاء أيضا أن الصفقة تمت في إطار متكتم إلى حد ما، خاصة وأن البيان المشترك لم يحدد تماما ما إذا كانت المجموعة الهولندية DSM ستسدد ثمن هذه الصفقة عدا ونقدا، أو بمبلغ نقدي وبحصة من الأسهم لصالح روش في آن واحد!

الكيميائيات الدقيقة عوضا عن النفطية

جدير بالذكر على هذا الصعيد أن المجموعة الهولندية DSM تسعى منذ بضع سنوات لتركيز الجهد على الصناعات البيوتقنية وصناعات الكيميائيات "الدقيقة" التي تتطلب مهارات خاصة ولا تتسبب في ثلوث كبير. وفي هذا الإطار، قامت مجموعة روش في أوائل العام ببيع قسم الكيميائيات النفطية (بتروكيميائيات) لمجموعة سعودية بملياري أورو (حوالي 3 مليارات فرنك سويسري).


وعلى إثر هذه الصفقة التي لا تزال مرهونة بموافقة سلطات مكافحة الاحتكارات في هولندا والاتحاد الأوروبي، تصبح DSM من كبريات المجموعات الأوروبية والدولية لإنتاج الكيميائيات النظيفة، إذ تتوقع أن يبلغ رقم مبيعاتها 10 مليارات أورو بحلول عام 2005.


وتجدر الإشارة إلى أن القسم الذي باعته روش للمجموعة الهولندية يوظّف حوالي 7500 شخص معظمهم في سويسرا. وعلى الرغم من ذلك لا تتوقع السلطات السويسرية تغييرات ملحوظة في مواطن العمل، خاصة وأن مجموعة DSM تنوي ضمان بعض الاستقلالية للقسم الجديد والاحتفاظ بمقرها الرئيسي في كانتون أراو بسويسرا.

سويس انفو

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة