الأمومة قد تُكلف المرأة العاملة وظيفتها

في سويسرا، اتضح أن معدلات البطالة في صفوف النساء اللاتي تتراوح أعمارهن ما بين 25 و 34 سنة أعلى مما هي عليه في صفوف الرجال من نفس الفئة العمرية. Keystone/Gaetan Bally

أظهرت دراسة جديدة أن واحدة من كل سبع نساء عاملات في سويسرا فقدت وظيفتها لأنها أصبحت أماً.

swissinfo.ch/

 وأفاد نحو 15 ٪ من المشاركات في الاستطلاع أنهن أصبحن عاطلات عن العمل قسرا لفترة من الوقت بعد الإنجاب، وفق نتائج دراسة، نشرتها أسبوعية نويه تسورخر تسايتونغ أم سونتاغ الصادرة يوم الأحد 2 يونيو الجاري.

 وكان السبب الرئيسي الذي تسوقه الشركات هو عدم إمكانية العمل بدوام جزئي.

وفي حالات أخرى، كان نقص مراكز رعاية الأطفال هو السبب، وفقًا للدراسة التي أجراها مركز الاستشارات BASS، بتكليف من مكتب الضمان الاجتماعي الفدرالي.

 وبشكل عام، استندت النتائج إلى دراسة استقصائية لنحو 3000 امرأة في إجازة أمومة.

 من جهة أخرى، أكد خبراء أن قاعدة الـ 16 أسبوعًا التي تحمي النساء من الفصل من العمل، قصيرة جدًا بالنسبة للعديد من النساء.

 ونقلت الصحيفة عن ميكائيل سيغنتالر، الباحث بالمعهد الفدرالي التقني العالي في زيورخ أن هناك أدلة إحصائية على أن الأمومة قد يكون لها تأثير على بطالة المرأة.

 من جهته، صرح فريدي غروتير من جمعية أرباب العمل السويسرية للأسبوعية أن العديد من الشركات الصغيرة والمتوسطة الحجم تعمل جاهدة من أجل إيجاد حلول للعاملات الأمهات.

 وأوضح غرويتر أن "العديد من النساء يفضلن الحصول على وظيفة صغيرة بدوام جزئي. لكن هذا ليس مُمكنا بالنسبة لكل مجالات العمل". 

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة