Navigation

Skiplink navigation

سويسرا ترشّح نفسها لأوّل مرة لشغل مقعد في مجلس الأمن الدولي

أعلنت سويسرا يوم الأربعاء 12 يناير 2011 عن نيتها لأوّل مرة منذ انضمامها إلى الأمم المتحدة في عام 2002 الترشّح لشغل مقعد غير قار بمجلس الأمن الدولي خلال المدة الفاصلة بين 2023 و2024.

هذا المحتوى تم نشره يوم 12 يناير 2011 - 15:16 يوليو,
swissinfo.ch مع الوكالات

وجاء في بيان صدر اليوم عن وزارة الخارجية السويسرية أن "الحكومة الفدرالية قررت تسجيل اسم سويسرا على قائمة الدول المترشّحة من بلدان أوروبا الغربية لشغل مقعد غير قار بمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة خلال الفترة الفاصلة بين عامي 2023 و2024".

وتنتمي سويسرا التي لم تنضم إلى الأمم المتحدة إلا سنة 2002 إلى مجموعة بلدان أوروبا الغربية "التي لها الحق في الفوز بمقعد غير قار في مجلس الأمن مرة كل سنتيْن"، ويضيف البيان الصادر عن الخارجية أن "الترشّح الممكن والشاغر الآن هو لفترة 2023- 2024". وسيتم انتخاب البلدان لعضوية مجلس الأمن لتلك الفترة في عام 2022.

ترى الحكومة السويسرية أن "شغلها لعضوية مجلس الأمن يمنحها فرصة للدفاع عن مصالحها في مجال نشر السلام والأمن، ويعزّز من دورها كوسيط وبان للجسور بين البلدان المختلفة".

وتقوم سويسرا حاليا بوصفها بلدا محايدا بتمثيل مصالح العديد من البلدان المتنازعة في ما بينها، حيث تمثل روسيا الإتحادية في جورجيا، والولايات المتحدة في إيران وفي كوبا.

ومنذ إنشائه سنة 1945 يتشكل مجلس الأمن من عضوية دائمة لخمسة بلدان (الصين، وفرنسا، والولايات المتحدة، وبريطانيا، وروسيا)، ويقتصر استخدام حق النقض (الفيتو) على هذه المجموعة، ثم ينضم إليها كل سنتيْن عشر أعضاء جدد غير دائمين بحسب نظام تداول بين المجموعات الجغرافية المشكلة للبلدان الأعضاء في المنتظم الأممي.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة