تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

سويسرا تنفق بسخاء على البحث العلمي والتطوير

خصصت الدولة والمدارس العليا والشركات في سويسرا 16،3 مليار فرنك في عام 2008 لفائدة البحث العلمي والتطوير. وبالمقارنة مع عام 2004، قفز هذا الرقم بحوالي 24%، ويعود ذلك بالأساس إلى إنفاق الشركات والمؤسسات الخاصة.

وبفضل هذه التمويلات الإجمالية التي تمثل 3% من إجمالي ناتجها الداخلي، تحتل سويسرا المرتبة السادسة في قائمة البلدان التي تخصص أكثر نسبة من مواردها لفائدة هذا المجال الحيوي (كانت الخامسة في عام 2004 والسابعة في عام 2000) وراء كل من إسرائيل والسويد وفنلندا واليابان وكوريا الجنوبية.

وبشيء من التفصيل، أنفقت المدارس الجامعية العليا أكثر من 3،9 مليار فرنك (بزيادة 39%) في البحث والتطوير مثلما أوضح يوم الإثنين المكتب الفدرالي للإحصاء في ختام التحقيق الذي يجريه كل أربعة أعوام.

في المقابل، لم تتجاوز تحويلات الكنفدرالية والكانتونات 3.2 مليار فرنك حيث يلعب القطاع العام دورا أكثر أهمية في مجال الدعم عبر تمويل عدد من المدارس العليا مقارنة بالإنجاز في هذا الصنف من الأنشطة.

الشركات والمؤسسات الإقتصادية الخاصة التي تعتبر المحرك الرئيسي لأنشطة البحث العلمي والتطوير استثمرت من ناحيتها حوالي 12 مليار من الفرنكات أي بزيادة 24% مقارنة بعام 2004. وللمرة الأولى، تجاوزت نفقات الفروع العاملة في الخارج التي بلغت 15.8 مليار فرنك (أي بزيادة 64% مقارنة بعام 2004)، تلك التي تم القيام بها في سويسرا.

وأفاد المكتب الفدرالي للإحصاء أن عدد الباحثين لم يطرأ عليه سوى تغيير طفيف جدا منذ عام 2000 لكنه أصبح منذ عام 2008 أكثر أهمية منه في المدارس العليا مقارنة بالشركات. ففي تلك السنة، كان البحاثة يمثلون حوالي 40% من الأشخاص الناشطين في مجال البحث والتطوير ويشغلون ما يوازي 25142 وظيفة بوقت كامل.

Swissinfo.ch مع الوكالات


وصلات

×