سويسرا سهلت تنظيم مفاوضات بين الليبيين والطوارق

سهرت وزارة الخارجية السويسرية على تنظيم لقاءين في سويسرا بين المجلس الوطني الانتقالي في ليبيا وممثلين عن الطوارق في النيجر ومالي.

هذا المحتوى تم نشره يوم 27 سبتمبر 2011 - 17:11 يوليو,
swissinfo.ch مع الوكالات

وتطرق اللقاءات التي تمت يومي 6 و7 أغسطس و21 و22 سبتمبر، لقضية كتائب الطوارق التابعة للقذافي.

وفي أعقاب مقال نشرته مؤخرا صحيفة نوي زيورخر تسايتونغ (تصدر بالألمانية في زيورخ)، أكد الناطق باسم الخارجية السويسرية لوكالة الأنباء السويسرية يوم الثلاثاء 27 سبتمبر الجاري، بأن اللقاءات تمت بطلب من الطرفين. ولكنه لم يرغب في تقديم تفاصيل عن ما تمت مناقشته.

وما هو معروف هو أن المجلس الوطني الانتقالي يرغب في أن يبتعد المقاتلون الطوارق عن العقيد القذافي. ويسعى الطوارق إلى أن يتم الإفراج عن أسرى الحرب.

وبعد شهر تقريبا من الدخول إلى طرابلس ووضع حد لحوالي 42 عاما من حكم القذافي، مازالت القوات الليبية تواجه مقاومة عنيفة من أنصار الزعيم الفار، وذلك على ثلاث جبهات: في مسقط رأس القذافي سرت، وفي مدينة بني وليد جنوب شرقي العاصمة، وفي بعض الجيوب في الصحراء الشاسعة جنوب البلاد.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة