Navigation

سويسرا - الجزائر: خطوة إضافية نحو اتفاق التبادل الحر

شركة شتادلر السويسرية لصناعة القطارات تسلم 64 قطارا كهربائيا للشركة الوطنية الجزائرية للنقل الحديدي. وتتوقع شتادلر إيجابيات كثيرة من اتفاق التبادل الحر

تتحول وزيرة الاقتصاد السويسرية دوريس لويتهارد إلى الجزائر العاصمة في زيارة رسمية تتواصل يومي 5 و6 ديسمبر الجاري بهدف إحراز تقدم باتجاه إبرام الاتفاق بين الجزائر وبلدان الرابطة الأوروبية للتبادل التجاري الحر "إيفتا".

هذا المحتوى تم نشره يوم 05 ديسمبر 2008 - 08:01 يوليو,

وتلتقي الوزيرة بهذه المناسبة برئيس الوزراء أحمد أويحيى وعدد من أعضاء حكومته.

وقد شهدت المفاوضات التي بدأت بين الجانبين في العام الماضي جولة رابعة في جنيف في أوائل أكتوبر المنصرم، وكان يتوقع أن يتم التوقيع على الاتفاق حينذاك. لكن سويسرا وشركائها في رابطة الإيفتا لا يزالون على ثقة في إمكانية إبرام هذا الاتفاق.

ثالث سوق إفريقية

وبالإضافة إلى لقائها مع رئيس الحكومة الجزائرية أحمد أويحيى، ستجري السيدة لويتهارد مُحادثات مع وزير الصناعة وترقية الاستثمارات عبد الحميد تمار، كما ستنتهز فرصة زيارة العمل هذه للتباحث مع وزير المالية كريم دجودي ووزير التجارة الهاشمي جعبوب.

ورغم أنها أكبر شريك تجاري داخل رابطة الإيفتا، فإن سويسرا لا تحتل سوى المرتبة 15 عالميا من حيث الصادرات إلى الجزائر، وراء الاتحاد الأوروبي (المرتبة الأولى)، والصين (الثانية) والولايات المتحدة (الثالثة). وقد مثلت البضائع السويسرية العام الماضي نسبة 0,8% من الواردات الجزائرية.

في المقابل، تُعتبر الجزائر ثالث سوق تصدير لسويسرا في القارة الإفريقية، خلف جنوب إفريقيا ومصر.

ارتياح المقاولين رغم بعض النقائص

وقد تعززت العلاقات الاقتصادية بين سويسرا والجزائر خلال السنوات الماضية، ويتوقع بعض الفاعلين الاقتصاديين، كشركة "شتادلر" السويسرية لصناعة القطارات، إيجابيات كثيرة من اتفاق التبادل التجاري الحر الذي من شأنه تسريع التعاون في عين المكان.

وكانت مجموعة شتادلر (يوجد مقرها في كانتون تورغاو) قد وقعت مع الجزائر في عام 2006 عقدا بقيمة 580 مليون فرنك، تُسلم لها بموجبه 64 قطارا كهربائيا مخصصا لنقل المسافرين في ضاحية العاصمة. وقد أعربت هذه الشركة التي تُوظف نحو عشرين شخص في الجزائر عن ارتياح كبير لإمكانيات هذا السوق.

ومن بين العوامل التي تكبح (أو تعيق) الاستثمارات في الجزائر، تذكر شركة شتادلر، في المقابل، النظام المصرفي الذي يخضع لعملية تحديث، وبطء الإجراءات الإدارية.

متجر عملاق مُستوحى من جنيف

ومن أهم الشركاء السويسريين في الجزائر مجموعة "جيلمولي" التي أنشأت في نهاية عام 2007 شركة المراكز التجارية في الجزائر "SCCA". وستفتح جيلمولي (التي يوجد مقرها بزيورخ) في شهر مايو القادم أول مركز تجاري للبلاد وسط الحي التجاري الجديد "باب الزوار" في العاصمة الجزائرية.

ويتخذ المبنى الجديد الذي يمتد على مساحة 32000 متر مُربع، كنموذج له، مركز "لابراي" (La Praille) في جنيف. وسيضم مركزَ تسوق عملاق "هايبر ماركيت"، ومحلات، وقاعات سينما، وغيرها من الأنشطة الترفيهية مثل البولينغ والمطاعم، فضلا عن مكاتب للخدمات.

ارتفاع قوي للصادرات

وفيما يتعلق بتبادل البضائع، ارتفعت الصادرات السويسرية باتجاه الجزائر إلى 393,6 مليون فرنك في عام 2007، أي بزيادة بنسبة 58,5% مقارنة مع العام السابق. ونجد في مقدمة السلع الآلات والمنتجات الكيماوية والمستحضرات الصيدلانية والأغذية.

أما الواردات السويسرية من هذا البلد المغاربي المصدر للمحروقات، فتنحصر تقريبا في النفط الخام، وقد بلغت 6 مليون فرنك، أي بتراجع قدره 95% مقارنة مع عام 2006.

ومن بلدان المشرق العربي التي تربطها اتفاقية تبادل تبادل تجاري حر مع رابطة الإيفتا، مصر التي وقعت الاتفاق في بداية عام 2007 في منتجع دافوس السويسري، إضافة إلى تونس والمغرب الجارتين للجزائر.

سويس انفو مع الوكالات

رابطة إيفتا

تأسست الرابطة الأوروبية للتبادل التجاري الحر "EFTA" عام 1960 بموجب اتفاق ستوكهولم.

الدول المؤسسة: سويسرا والنمسا والدنمارك والنرويج والسويد وبريطانيا.

التحقت فيما بعد بالمنظمة: فنلندا وايسلندا وإمارة الليختنشتاين.

معظم البلدان المؤسسة انضمت فيما بعد إلى الاتحاد الأوروبي.

لم تبق سوى أربعة بلدان عضوة في الرابطة هي: سويسرا والنرويج وإيسلندا وإمارة الليختنشتاين.

سويسرا هي العضو الوحيد في الرابطة الذي لا ينتمي إلى المجال الاقتصادي الأوروبي وهو عبارة عن شراكة تجمع بين الاتحاد الأوروبي والإيفتا.

End of insertion

ما بين الدول العربية والرابطة الأوروبية للتبادل التجاري الحر (إيفتا)

الدول الموقعة على اتفاقية للتبادل التجاري الحر مع الرابطة:

الدولة- تاريخ البدء في التفاوض - تاريخ إبرام الاتفاق - تاريخ دخوله حيز التطبيق

مصر - 8 ديسمبر 1995 - 27 يناير 2007---
الأردن - 9 يونيو 1997 - 21 يونيو 2001 - 1 سبتمبر 2002
لبنان – 19 يونيو 1997- 24 يونيو 2004 - 1 يناير ‏2007‏‏
المغرب - 8 ديسمبر 1995 - 19 يونيو 1997 - 1 ديسمبر 1999
السلطة الفلسطينية – 16 ديسمبر 1996 – 30 نوفمبر 1998 – 1 يوليو 1999
تونس – 8 ديسمبر 1995 - 17 ديسمبر 2004 - 1 يونيو 2005

الدول التي لا زالت بصدد التفاوض مع الرابطة:

الجزائر --- 12 ديسمبر 2002
دول مجلس التعاون الخليجي ---- 23 مايو 2000

End of insertion

مقالات مُدرجة في هذا المحتوى

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.