Navigation

شركة سويسرية تطور المغلفات الرأسية للصاروخ الاوربي آريان 5

اقتلعت مجموعة كونترافيس السويسرية من منافستها الرئيسية بوينغ الامريكية العقود الضرورية لتطوير المغلفات الراسية لصواريخ اريان 5 Keystone Archive

تقوم مجموعة كونترافيس السويسرية للصناعات الفضائية والموجود مقرها في زوريخ، بتطوير نموذجين جديدين من الحقائب أو المغلفات الرأسية للصاروخ الأوروبي آريان 5، أكبر حجما وسعة من تلك التي صممتها منذ البداية للشقيق الأصغر آريان 4.

هذا المحتوى تم نشره يوم 06 أبريل 2001 - 19:42 يوليو,

ضرب الصاروخ الأوروبي آريان 4، أرقاما فضائية قياسية لم يعرفها أيُ طراز آخر من الصواريخ الحاملة للأقمار الصناعية وغيرها من الأجهزة والمعدات التكنولوجية الدقيقة الى الفضاء الخارجي.

إلا أن هذا الصاروخ الذي يصفه البعض" بحصان الفضاء"، قد صُمم أصلا بحقيبة رأسية صغيرة نسبيا، إرتفاعها 12،3 مترا وقطرها عند القاعدة خمسة أمتار، لقمر صناعي واحد لا يزيد وزنه على ستة أطنان. ومنذ عام 1974، أنتجت مجموعة كونترافيس السويسرية للصناعات الفضائية حوالي مائة وأربعين من تلك الحقائب، من بينها 136 إلى آريان 4.

ومما يُذكر أن العمل يجري على تطوير نماذج مختلفة من الصاروخ الأوروبي آريان 5، لحمل إثنين أو أكثر من الأقمار الصناعية الى الفضاء الخارجي، بوزن إجمالي سيبلغ إثني عشر طنا بحلول عام 2005. وقد فازت مجموعة كونترافيس السويسرية للصناعات الفضائية في وجه منافستها الرئيسية الأمريكية بوينغ، بالعقود الضرورية لتطوير الحقائب الرأسية المستقبلية لمختلف هذه النماذج من آريان 5.

الأغلفةُ الصاروخية الرأسية ُالتي يجري العملُ على تطويرها في زوريخ لنهاية العام الجاري ستكون بإرتفاع يبلغ 13،8 مترا، مقابل 17 مترا للنماذج التي يتم تطويرُها إلى وقت لاحق. ومنذ عام 1988 لم تعد هذه الحقائب من الألومينيوم المقوّى وإنما من موادّ مركّبة جديدة، متينة وخفيفة للغاية، وأكثر مقاومة للحرارة والإرتجاجات الناجمة عن إندفاع الصاروخ بقوة عظيمة عبر الغلاف الجوي.

وتُنتج كونترافيس هذه الأغلفة الواقية التي تتطلب مهارات تكنولوجية بالغة، بهياكل داخلية متطورة لتثبيت الأقمار الصناعية أو معدات أخرى، بطريقة تصل معها سالمة ً إلى الفضاء الخارجي عندما يتخلّص الصاروخ تلك الأغلفة لحظة المغادرة للغلاف الجوي الأرضي.

وتجدر الإشارة بالتالي إلى أن مجموعة كونترافيس التي برعت في هذا القطاع من الصناعات الفضائية، لا تقوم بتطوير الأغلفة الرأسية للصواريخ آريان وحسب، وإنما للصاروخ الأمريكي الذي تقوم بتطويره مجموعة لوكهيد مارتن أيضا.

هذا علاوة على الدراسات التي تُجريها كونترافيس لتطوير المغلفات الرأسية للصاروخ الروسيّ الأصل صويوز وبرنامج فيغا الأوروبي لإطلاق الأقمار الصناعية الصغيرة في الفضاء الخارجي.

سويس انفو

مقالات مُدرجة في هذا المحتوى

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

المزيد:

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟