Navigation

شقيق سويسري محتجز في ليبيا يوجه نداءً إلى العقيد القذافي

يوم الأربعاء 25 نوفمبر، وجّـه شقيق الموظف العامل لدى شركة إي بي بي المحتجز في ليبيا منذ عام وأربعة أشهر، نداءً إلى العقيد القذافي كي يُـفرج عن الرهينتيْـن السويسريتين "في خطوة إنسانية".

هذا المحتوى تم نشره يوم 26 نوفمبر 2009 - 16:11 يوليو,

وفي حديث أدلى به إلى قناة التلفزيون السويسري الأولى الناطقة بالألمانية SF، أوضح موريتس غولدي أن شقيقه ليس في وضع صحي جيّـد.

وفي حوار أجرِي معه في برنامج Rundschau الإخباري، شدّد موريتس غولدي على أن، الكرم والضيافة تحظيان بأهمية كبيرة في نظر المجتمع الليبي، وقال "إننا ندعو معمر القذافي والحكومة الليبية للقيام بخطوة إنسانية"، وأضاف أن أخاه "ليس في وضع صحي جيِّـد، إذ نتابه الكوابيس ويعاني من أزمات جزع".

وقد ظهرت هذه الأعراض منذ الأسابيع السّـبعة التي احتُـجِـز فيها رفقة المواطن السويسري الثاني رشيد حمداني في مكان سرّي. وحسب تصريحات موريتس غولدي، فإن "العُـزلة كانت وضعية مثيرة للجزع الشديد لدى شقيقه".

من جهة أخرى، حيّـا شقيق رجل الأعمال السويسري المحتجز، تعاوُن وزارة الخارجية السويسرية، التي أخذت بعين الإعتبار منذ بداية القضية، المسائل المتعلِّـقة بالعائلة. وصرّح موريتس غولدي أيضا أنه لا يفهم الإنتقادات التي وُجِّـهت إلى رئيس الكنفدرالية هانس – رودولف ميرتس بخصوص رحلته إلى طرابلس في 20 أغسطس الماضي.

swissinfo.ch مع الوكالات

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.