تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

صادرات الساعات السويسرية تحقق رقما قياسيا في عام 2000

ارتفاع سعر صرف الدولار و الاقبال على الساعات الثمينة، اهم عوامل تزايد صادرات سويسرا من الساعات

(Keystone)

حققت صادرات سويسرا من الساعات في العام الماضي رقما قياسيا جديدا تجاوز عشرة مليار فرنك، نظرا لارتفاع حجم الساعات المُصَدَّرة بنسبة 14.4% مقارنة مع عام 1999. و جاءت بعض البلدان العربية مثل دولة الامارات العربية المتحدة و المملكة العربية السعودية ضمن اكبر خمس عشرة سوق استوردت الساعات السويسرية.

الاتحاد السويسري لصانعي الساعات اعلن أن صادرات سويسرا من الساعات في العام الماضي حققت رقما قياسيا جديدا، تجاوز العشرة مليارات فرنك بمائتين و سبعة و تسعين ألف، وهو ما يعادل بيع 29.9 مليون ساعة. و تواصل ارتفاع معدل تصدير الساعات السويسرية منذ سبعة عشر شهرا ليفوق مبيعات عام 1999 بنسبة 14.4%.

و يعزي الاتحاد السويسري لصانعي الساعات هذه الزيادة إلى قوة سعر صرف الدولار مقارنة مع الفرنك السويسري، و تزايد الاهتمام بالساعات الفاخرة.

إلا أن قراءة متأنية في تفاصيل صادرات سويسرا من الساعات، توضح ارتفاع صادرات محركات الساعات بنسبة 15.9% أي ما يعادل 6.3 مليون محرك تبلغ قيمتها 126 مليون فرنك سويسرا، و ارتفاع صادرات عُلَب الساعات بنسبة 18.7%، وهذه الزيادات الواضحة عوضت تراجعا في صادرات الساعات العادية بلغت نسبته 4.6% .

ومن الملاحظ أن اتجاه مشتري الساعات بدأ يتحول تدريجيا من الساعات "الكوارتز" إلى الساعات الميكانيكية، حيث سجلت مبيعات ساعات "الكوارتز" انخفاضا بنسبة 5.1% لحساب الساعات الميكانيكية. كما يبدو واضحا العزوف عن الساعات المصنوعة من البلاستيك أو الألومنيوم و الميل الى اقتناء الساعات المصنوعة من الصلب التي زادت مبيعاتها بنسبة 9.2% عن عام 1999، كما لوحظ اهتمام المستهلك بالساعات المصنوعة من الذهب من عيار 18 قيراط و بلغت نسبة الزيادة فيه 6.9%.
ارتفاع صادرات سويسرا من الساعات تزامنت مع تغير ديناميكي في الأسواق الخارجية، لكن الولايات المتحدة الأمريكية بقيت على رأس قائمة الدول التي تقتني الساعات السويسرية، بينما احتلت دولة الامارات العربية المتحدة المركز الثاني عشر بين اهم اسواق الساعات السويسرية متقدمة امام المملكة العربية السعودية، التي احتلت المركز الثالث عشر.

الاتحاد السويسري لصانعي الساعات يتوقع أن تستقر صادرات سويسرا من الساعات عند الرقم القياسي الجديد، و لكن تحليل اسباب التوصل إلى هذا الرقم القياسي اعتمدت في المقام الاول على ارتفاع سعر صرف الدولار الامريكي مقابل الفرنك السويسري، و هو السعر الذي لا يمكن ضمان بقائه عل نفس هذا المستوى خلال العام الحالي.

سويس اينفو مع الوكالات

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك