تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

صادراتٌ قـياسـية للساعات الـسويسرية!

(Keystone)

تجاوزت صادرات الساعات السويسرية للمرة الأولى حاجز 12 مليار فرنك، أي بارتفاع بنسبة تناهز 11% مقارنة مع الرقم القياسي الذي سجلته في عام 2004.

وعززت مبيعات الساعات الفاخرة نتائج قطاع صناعة الساعات السويسرية لعام 2005، وهي نتائج فاقت بكثير مختلف توقعات المحللين.

كان شهر ديسمبر من عام 2005 مليئا بالمفاجآت السارة لقطاع صادرات الساعات السويسرية الذي عرف أيضا حركية ممتازة خلال باقي أشهر العام الماضي.

وقد تسارعت وتيرة صادرات الساعات السويسرية بشكل ملفت خلال شهر ديسمبر، إذ بلغت قيمتها 1.203 مليون فرنك، أي بارتفاع بنسبة 23,1% مقارنة مع ديسمبر 2004.

صحة ممتازة وآفاق مفتوحة

وبفضل النمو الذي سجلـه القطاع في ديسمبر 2005، قفزت النتائج السنوية إلى 12,3 مليار فرنك. وبذلك يكون عام 2005 قد سجل بوضوح رقما قياسيا جديدا حيث تجاوز للمرة الأولى حاجز 12 مليار فرنك، ليحقق زيادة بنسبة 10,9% مقارنة مع النتائج الجيدة أساسا لعام 2004.

وبتجاوزه لتوقعات المحللين لعام 2005، أكد قطاع صناعة الساعات السويسرية أنه بصحة ممتازة. فالواضح أنه يرسي على أسس متينة في مختلف القارات.

وساهم قطاع الساعات الفاخرة بشكل كبير في النتائج الممتازة لعام 2005، ويؤكد ذلك ارتفاعُ قيمة المبيعات وانخفاضُ عدد الساعات المُباعة (بما أن بيع ساعة فاخرة واحدة قد يساوي بيع مئات الساعات العادية).

وقد نجحت منتجات الساعات السويسرية في الإفلات من صعوبات الظرف الاقتصادي، خاصة في أوروبا.

ويـُتوقع أن تتواصل الحالة الجيدة لقطاع الساعات السويسرية خلال عام 2006، إذ يعول القائمون عليه على ارتفاع النتيجة النهائية بنسبة 5 إلى 6% مقارنة مع عام 2005.

نمو الأسواق

وقد سجلت الأسواق الرئيسية للساعات السويسرية نموا جيدا في عام 2005، إذ حققت سوق الولايات المتحدة على سبيل المثال أداء لافتا، بينما تسارعت وتيرة نمو السوق اليابانية.

أما هونغ كونغ، فظلت السوق الثانية للساعات السويسرية بعد الولايات المتحدة، وذلك رغم انخفاض وتيرة نموها.

وفي أوروبا، سجلت مبيعات الساعات السويسرية في الأسواق الرئيسية، أي إيطاليا وفرنسا وألمانيا والمملكة المتحدة وإسبانيا، 4,1 مليار فرنك (+8,1%)

وأخيرا، اتضح أن أسواقا مثل الصين وروسيا تتطور بشكل جيد، وأخرى بشكل أقل سرعة مثل أستراليا والمكسيك والنمسا وتركيا وكوريا الجنوبية.

8,3% لمجموعة سواتش

مجموعة سواتش، الرائدة العالمية في صناعة الساعات، ساهمت بشكل كبير أيضا في الحضور الجيد لصناعة الساعات السويسرية في تلك الأسواق.

فقد حققت المجموعة التي تتخذ من مدينة بيين (كانتون برن) مقرا لها مجموع مبيعات قياسي بلغ 4,497 مليار فرنك في عام 2005. ويمثل ذلك ارتفاعا بنسبة 8,3% مقارنة مع عام 2004، حسب ما أعلنته المجموعة يوم الخميس 2 فبراير 2006.

وقد سجلت كافة قطاعات الساعات نموا على مستوى مبيعاتها. وعلى غرار السنوات الماضية، حقق قطاع الساعات الفاخرة أعلى نسبة نمو.

ويذكر أن مجموعة سواتش تنهي هذه الأيام برنامج إعادة شراء أسهم بقيمة 250 مليون فرنك. وتعتزم إطلاق برنامج آخر بقيمة 300 مليون فرنك بعد الحصول على التراخيص اللازمة.

سويس انفو مع الوكالات

معطيات أساسية

الأسواق الرئيسية الخمس للساعات السويسرية بالفرنك السويسري:
الولايات المتحدة: 2,1 مليار (+14,5%)
هونغ كونغ: 1,8 مليار (+1,7%)
اليابان: 1,1 مليار (+15,7%)
إيطاليا: 842 مليون (+8,4%)
فرنسا: 660 مليون (+8,1%)

نهاية الإطار التوضيحي

باختصار

بعدما كان قطاع صناعات الساعات السويسرية يحتضر في عقد السبعينات، نجح في النهضة مجددا، خاصة بفضل ساعات "سواتش" الشهيرة، واليوم أصبح من أبرز قطاعات الاقتصاد السويسري.
خلال السنوات الخمس الأخيرة، تصدر قطاع صناعة الساعات - الذي يعرض مروحة متكاملة من المنتجات- الصناعات الكبرى في البلاد.
سجل القطاع دائما أرقاما قياسية على مستوى صادراته إذ ارتفعت من 4,3 مليار فرنك في عام 1986 إلى 12,3 مليار فرنك في عام 2005.

نهاية الإطار التوضيحي


وصلات

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

×