تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

صعوبات جمة سترافق اندماج الشركتين

مقارنة بين معدل اجور الطيارين في الشركتين

(swissinfo.ch)

اثر الانهيار الشامل لشركة الخطوط الجوية السويسرية "سويس اير"، سيتم تحويل ما تبقى منها الى شركة "كروس اير". توحيد الشركتين لن يكون سهلا بالمرة، لانه سيؤدي حسب راي الخبراء الى صراع بين عقليتين وثقافتين مختلفتين تميزت بهما كل مؤسسة عن الاخرى.

سويس اير لعبت لحد الان دور المهيمن والمسيطر وسيكون من الصعب على المسؤولين والعاملين فيها هضم الوضعية الجديدة التي سيكونون فيها اقلية مسيرة من طرف التابعين بالامس.

الخطة التي عرضها مصرفا يو بي ايس وكريدي سويس في غرة اكتوبر، بعدما تحولا الى المالكين الرئيسيين للمجموعة، تنص على الاحتفاظ بثلثي العاملين والطائرات التابعين حاليا لسويس اير، بالاضافة الى شبكة الرحلات التي كان يديرها الناقل الجوي الوطني. لكن هذا الاندماج لن يتم بدون صعوبات موضوعية ومقاومة داخلية.

ما بين عقليتين ومثالين..

في الواقع لا يوجد شبه كبير بين سويس اير وكروس اير. فلقد كانت الاولى الى حد بداية هذه السنة، شركة كبرى حديثة ومشهورة، كما ان وضعها منذ تأسيسها كناقل جوي وطني لسويسرا، وحرصها على التمسك بمقاييس عالية في كل ما يتعلق بالجودة والخدمات انعكس ايجابيا على العاملين فيها والمتعاملين معها.

ونظرا لان سويس اير، على غرار كل الشركات الهامة، كانت تتميز ايضا بهيكلة مالية تثقل كاهلها وبسلم ترتيبي معقد، حسب قول جاكوب روست، المستشار المتخصص في عمليات الاندماج بين المؤسسات الاقتصادية.

على العكس من ذلك، تعتبر كروس اير تجسيدا للاحلام الاستثمارية لموريتس سوتر الشغوف بالطيران. فهذه المؤسسة تدار بشكل شبه عائلي من طرف رئيسها من خلال هيكلة خفيفة جدا تتمتع بقدرة هائلة على التأقلم مع المتغيرات. ويصفها جاكوب روست بشركة ذات ابعاد متوسطة.

يشار هنا الى ان للتقاليد وزنها في شركة كروس اير، فالى نهاية عام الفين، كان هناك فصل صارم بين الوظائف الرجالية (في قمرة القيادة) والنسائية (المضيفات والمتعاملات مع الركاب).

اختلافات في اسلوب ادارة الموظفين

العمل ضمن شركة سويس اير، كان بالنسبة للعديدين، اشبه شيء باعتناق ديانة. فالشركة كانت وسيلة دعائية رائعة لسويسرا، لذا، فان معدل سرعة تغيير العاملين في بعض قطاعات النشاط، كان بطيئا جدا يصل احيانا الى خمسة عشر عاما كاملة. اما الموظفون فكانوا يفتخرون بالعمل الذي يؤدونه، فيما كانت الادارة حريصة على الاحتفاظ بوفائهم بفضل رعاية اجتماعية متقدمة جدا واجور مرتفعة جدا.

في المقابل، كان ينظر الى كروس اير على اعتبار انها قاعدة انطلاق للشبان الراغبين في الالتحاق بعد ذلك بسويس اير. فهذه الشركة التي لا تتوفر على نقابات نشيطة ولا على رسميات كثيرة، كانت تنتدب موظفين يخوضون تجاربهم الاولى وعادة ما يكونون من المناطق المجاورة للحدود، أي انهم على استعداد للقبول بظروف عمل متقلبة.

اما الفوارق القائمة بين الاجور المدفوعة في الشركتين فهي كبيرة. فعلى سبيل المثال يتراوح الاجر السنوي لطيار يعمل في شركة سويس اير ما بين واحد وثمانين الف وثلاث مائة الف فرنك. اما في شركة كروس اير فان الاجور المقدمة لنفس الوظيفة تتراوح ما بين ستين الف ومائة وخمسة واربعين الف فرنك سنويا.

هذه الوضعية ستتطلب بلا شك صياغة عقد عمل جماعي جديد من طرف المسؤولين على المؤسسة الوريثة لسويس اير، ابتداء من الثامن والعشرين من شهر اكتوبر، وهو ما يعني بالضرورة تحسنا في اجور طياري كروس اير وتراجعا في مداخيل طياري سويس اير المتبقين.

تساؤلات حول المستقبل

وفي انتظار بدء المفاوضات واتضاح الصورة حول هيكلة الشركة الجديدة واسلوب عملها، تتراوح تصريحات ممثلي نقابات العاملين في الشركتين، ما بين التشاؤم والتفاؤل الحذر. فالعديد من مسيري وموظفي سويس اير، فقدوا الثقة في المشرفين على شركة كروس اير، ويتهمونهم بالضلوع في تسهيل خطط البنوك، ل "تدمير" الشركة القديمة، التي اغرقت في الديون.

لكن ممثلي الموظفين يحاولون التقليل من المشاكل القائمة بين العاملين في الشركتين، ويقول المتحدث باسم نقابة الموظفين، اننا نقدر ضرورة الاحتفاظ بشركة سويسرية للخطوط الجوية، لذا نحن مستعدون لتقديم تنازلات.

ويحذر الخبير جاكوب روست، من تكرار خطأ الاستمرار بالعمل باساليب التسيير القديمة في كل من سويس اير وكروس اير، معتبرا ان مستقبل الشركة يعتمد على تعاون الجميع والرغبة في بناء ثقافة جديدة تتلاءم مع الحجم الجديد للمجموعة.

اخيرا، لاشك في ان شبكة العلاقات البشرية التي نسجت طيلة العشريات الماضية بين العاملين في سويس اير، لن تزول بين عشية وضحاها. ومن هنا، فان الجميع مطالبون بقدر كبير من النوايا الحسنة من اجل ان لا يتحول الزواج بين الشركتين الى معاشرة بين مطلقين في بيت واحد.


سويس انفو


وصلات

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك