خسائر المصرف الوطني السويسري قد تصل إلى 15 مليار فرنك

في ندوة صحفية عقدها في برن يوم 13 ديسمبر 2018، قام طوماس جوردان، رئيس مجلس إدارة المصرف الوطني السويسري بإجراء تقييم للنتائج السنوية الضعيفة مقارنة بحصيلة عام 2017 الوفيرة. Keystone

قال المصرف الوطني السويسري إنه يتوقع أن يُبلغ عن خسارة تقدر بنحو 15 مليار فرنك لعام 2018، ويُعزى ذلك أساسا إلى ضعف الأداء على مستوى العملات الأجنبية.

swissinfo.ch/ك.ض

مع ذلك، قال المصرف الوطني السويسري يوم الأربعاء 9 يناير الجاري في تقرير أصدره حول حساباته السنوية المؤقتة، إن السلطات الفدرالية والمحلية في الكانتونات ستستفيد من دفع المصرف لمليارين من الفرنكات، حيث سيتم توزيع ثلثا هذا المبلغ على الكانتونات الست والعشرين التي تتشكل منها الكنفدرالية.

في الأثناء، قال مراقبون إن هذه النتيجة السنوية كانت متوقعة على نطاق واسع حيث سبق للمصرف أن أعلن في شهر سبتمبر الماضي عن خسارة تقدر بحوالي ثمانية مليارات من الفرنكات. ويوم الإثنين 7 يناير الجاري، قدّر يو بي اس، أكبر مصرف سويسري إجماليّ خسائر المصرف الوطني لعام 2018 بحوالي 14 مليار فرنك.

وفي بيان صادر عنه، قال المصرف الوطني السويسري: "بعد أخذ احتياطي التوزيع البالغ 67.3 مليار فرنك في الحسبان، سيكون صافي الربح في هذا المجال 47 مليار فرنك".

من الناحية العملية، تسمح هذه النتيجة بتوزيع أرباح نقدية قدرها 15 فرنك سويسري لكل سهم، وفقا للمصرف.

ومن المقرر صدور تقرير مفصّل عن النتيجة السنوية في بداية شهر مارس المقبل.

يُشار إلى أن المصرف الوطني السويسري أعلن العام الماضي عن تسجيل فائض قياسي قدره 54.4 مليار من الفرنكات.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة