Navigation

ضوء أخضر لبناء مئذنة جديدة في كانتون برن رغم الحظر

كان مشروع مئذنة المركز الإسلامي في مدينة لانغنتهال (كانتون برن) محور جدل حاد خلال الحملة الإنتخابية التي سبقت استفتاء 29 نوفمبر 2009. Keystone

أعلن كانتون برن يوم الثلاثاء 21 سبتمبر 2010 موافقته على بناء مئذنة ملحقة بالمركز الإسلامي في "لانغَنتهال"، وكانت بلدية هذه المنطقة قد أعطت الضوء الأخضر لبناء هذه المئذنة قبل التصويت على الإستفتاء العام الذي أجري يوم 29 نوفمبر 2009، وأقر فيه الناخبون حظرا على بناء المزيد من المآذن، وبالتالي لا ينطبق الحظر على هذا المشروع.

هذا المحتوى تم نشره يوم 21 سبتمبر 2010 - 17:09 يوليو,
مع الوكالات, swissinfo.ch

هذا القرار الذي أصدرته إدارة الأشغال العمومية والنقل والطاقة في كانتون برن جاء ردا على الاعتراض المقدم ضد مشروع المركز الإسلامي، والمتمثل في بناء مئذنة وقبة، بالإضافة إلى تجديد وتوسعة بناية المركز. وإذا كانت الإدارة قد أعطت موافقتها على المئذنة والقبة، فإنها رفضت الجانب المتعلق بالترميم والتوسعة.

وبمقتضى النتيجة التي أسفر عليها استفتاء 29 نوفمبر 2009، يتضمن الدستور السويسري حاليا نصا يحظر بناء المزيد من المآذن في البلاد، لكن الاعتراض الحالي كان قد سبق الاستفتاء، وبالتالي لا ينطبق عليه الحظر، بحسب ما جاء عن مستشارية كانتون برن اليوم الثلاثاء 21 سبتمبر 2010.

وصدرت أوّل موافقة على بناء هذه المئذنة يوم 30 يونيو 2009، وبالتالي كانت الموافقة بناء على التشريعات السابقة عن الحظر. ولما كان مشروعا المئذنة والقبة متطابقين مع المعايير العمرانية النافذة لم يكن هناك مجالا للرفض.

ولقد دار حوار وجدل واسعان حول مشروع مئذنة "لأنغَنتال"خلال الحملة التي سبقت إستفتاء 29 نوفمبر 2009، وصوتت غالبية سكان تلك المنطقة لصالح حظر بناء المزيد من المآذن، لكن الأقلية المسلمة هناك تمسكت بالمشروع ودافعت عنه.

وبعد صدور القرار، صرح مطالب كرادمي في حديث إلى وكالة الانباء السويسرية: "أنا راض عن هذا الإنتصار إلى دولة القانون"، مذكرا بأن "لانغَنتهال وافقت عن المشروع قبل تنظيم الاستفتاء". وأما عن رفض التوسعة، فأجاب: "إنه أمر مخيب للآمال، وسوف ندرس الوضع، ونقرر إذا ما كان من الضروري الاعتراض على هذا القرار".

مقالات مُدرجة في هذا المحتوى

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.