تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

على ارتفاع ألف متر جولة في عالم صناعة الساعات الفاخرة

بمناظرها الطبيعية الممتدة عبر الوديان، وبحيرتين صغيرتين، وقرى متناثرة عبر المراعي، تمثل منطقة " لافالي دو جو" La Vallée de Joux وجهة سياحية مفضلة لعشاق الطبيعية، صيفا وشتاء. كما تعتبر مهد صناعة الساعات الفاخرة في سويسرا.

نظرا لعزلتهم عن العالم طوال فصل الشتاء، شرع الفلاحون القاطنون في منطقة " لا فالي دي جو" منذ القرن الثامن عشر في صناعة قطع غيار لفائدة صناعة الساعات، من أجل القيام بنشاط أثناء شهور العزلة من جهة، ولتحسين ظروف معيشتهم من جهة أخرى. وقد تم ابتكار ماركات مرموقة من الساعات في عين المكان مثل " أودمارس بيغي" و "ييغر لوكولتر". أما ماركات "باتيك فيليب" و "بلانبان" و"بريغي" و"فاشرون كوستنتان" فقد حلت بالمنطقة في وقت لاحق.

في الوقت الحاضر، تُوفّر المنطقة حوالي 7000 موطن عمل لحوالي 6000 من السكان بما في ذلك الأطفال والمتقاعدين. والنتيجة أن نسبة البطالة في المنطقة بلغت أقصى نسبة منخفضة أي 2%، وهو ما يتطلب الإستعانة بكثرة باليد العاملة العابرة للحدود.

يوميا، يعبر الحدود مع فرنسا المجاورة حوالي 4000 عامل للعمل في معامل صناعة الساعات المتناثرة حول بحيرة "جو". وهم لا يقدمون ن منطقة " لا فرانش كومتي" القريبة فقط، بل من كل أنحاء فرنسا. وبالنسبة لأرباب العمل، أصبح استقدام عامل من باريس أسهل بكثير من جلبه من المناطق المطلة على بحيرة ليمان، بل إن الممرات الجبلية المرتفعة المؤدية إلى وادي "لا فالي دو جو" تحولت حسب رأي البعض بالنسبة لسكان كانتون فو، إلى حواجز نفسية لا يمكن تجاوزه.(الصور: توماس كيرن، و صامويل جابير swissinfo.ch)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك