تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

فنادق ومصارف وعقارات نمو ملفت للإستثمارات القطرية في سويسرا

بقلم


شركة بروة الدولية التابعة للإمارة قطر تنفق 300 مليون فرنك في استثمارات سياحية مخطط لها في قرية بورجنستوك السويسرية. التقطت هذه الصورة يوم الثلاثاء 24 يونيو 2008.

شركة بروة الدولية التابعة للإمارة قطر تنفق 300 مليون فرنك في استثمارات سياحية مخطط لها في قرية بورجنستوك السويسرية. التقطت هذه الصورة يوم الثلاثاء 24 يونيو 2008.

(Keystone)

اتَّـسمت الاستثمارات القطرية في سويسرا بالتنوع في القطاعات والجهات المُـستثمرة على السواء.

وتُعزى كثافة هذه الاستثمارات، إلى أن قطر باتت تحتلّ الرُّتبة الأولى بين البلدان العشرة الأغنى في العالم. فهي المُـنتج الثالث عالميا للغاز الطبيعي بعد روسيا وإيران، والمصدِّر الأول للغاز المُسال عالميا.

وبما أن سويسرا بلد مشهور بالمصارف، فقد استأثر هذا القطاع باهتِـمام خاص من القطريين الذين اشترَوا حصّة تُـعادل 6.17% من مصرف "كريدي سويس"، ما أجاز تعيين الشيخ جاسم بن حمد آل ثاني (نجل رئيس الوزراء القطري)، عضوا في مجلس إدارة المصرف، بحسب الإعلامية السويسرية ميرات زكي.

وبالنظر للإقبال الشديد لدى القطريين على تطوير الصَّـيرفة الإسلامية، فإنهم يتَّجِهون حاليا إلى إنشاء أول مصرف إسلامي في سويسرا، الذي سيفتتح فرعه الأول في زيورخ، بعد الحصول على الترخيص من السلطات النقدية، وسيُـطلق عليه اسم "بنك سويسرا الإسلامي" (Islamic Bank of Switzerland) .

وأفادت الإعلامية ميرات زكي، وهي نائبة رئيس تحرير صحيفة "بيلان"Bilan (الحصاد) الاقتصادية، أن الشيخ عبد العزيز بن خليفة آل ثاني، وهو أحد أفراد الأسرة الملكية القطرية، يعتزِم استثمار 20 مليار فرنك في هذا البنك الجديد.

فنادق خمس نجوم

وشملت الاستثمارات القطرية في سويسرا، السياحة، إذ فازت مجموعة "الديار" العقارية بصفقة تجديد فندق "شفايزرهوف" (خمس نجوم) في العاصمة الفدرالية برن، الذي يعود افتتاحه الأول إلى 150 سنة. وتم الاحتفال بإعادة افتتاحه يوم 16 أبريل 2011. 

وليس هذا المشروع الوحيد من نوعه في القطاع الفندقي، إذ طوَّر القطريون منتجَـع "برغينستوك" في مدينة لوتسرن، المعلّقة بين البحيرة والجبل، وفندق "رويال سافوا" في مدينة لوزان. وبعد استكمال هاتين الصفقتين، سيتعزز الحضور القطري في سويسرا أكثر وأكثر، والذي يشمل حاليا فندق "بورغنستوك "Resort Buergenstock (Nidwald)، الذي اشترت مجموعة "بروة" العقارية قسما منه في خريف 2007 بقيمة 240 مليون دولار، ثم اشترى جهاز قطر للإستثمار، كامل الأسهُـم في سنة 2009.

ومن أهم المشاريع المستقبلية، التي يستثمر فيها القطريون، مشروع تطوير المنتجع السياحي "هامّتشفاند "Hammetschwand، الذي يقع على ارتفاع 1132 مترا، ويشتمل على مصعد بانورامي معلّـق يصعد إلى مدى 152 مترا. ويتألف المنتجع، من فنادق وقاعات مؤتمرات ومراكز استرخاء وتدليك، وتُقدّر كلفة التحديث والتوسعة بما يقارب 300 مليون دولار.

كما يسعى جهاز قطر للإستثمار، إلى تعزيز هذه الشبكة من الفنادق الفخمة، بشراء فندقين جديدين في جنيف هما "ريتشموند" و"فور سيزنس" (خمس نجوم)، عِـلما أن مالِـكهما الحالي، هو رجل الأعمال الماليزي تاتبارانندام كريشنان.

من سويسرا إلى لندن

ولم تقتصِـر الاستثمارات القطرية على المشاريع والعقارات الموجودة داخل سويسرا، وإنما توسعت أيضا إلى خارجها، إذ عَـزز جهاز قطر للإستثمار محفظته الاستثمارية، بشراء مقر مصرف "كريدي سويس" في حي المال والأعمال، شرقي لندن، وهي صفقة ارتفعت قيمتها إلى حوالي 330 مليون جنيه استرليني. أما مساحة المكاتب فتمسح 540 ألف قدم مربعة. ويجدُر التذكير في هذا الصدد، بأن جهاز قطر للإستثمار، هو المساهم الثاني في مصرف "كريدي سويس"، إذ تزيد حصّته في رأس ماله على 8.9%.

وسعيا لتأمين إطار قانوني لعلاقات اقتصادية ومالية، ما انفكّت تتنامى وتتكثَّـف، وقَّـع رئيس الكنفدرالية السويسرية ورئيس وزراء قطر، اتفاقا جديدا للإعفاء من الازدواج الضريبي في سبتمبر 2009. واشتمل الاتفاق أيضا على بند يخُـصّ تبادل المعلومات، طِـبقا لمعايير منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية، ويقضي بإعفاء الفوائد التي تحوِّلها أية شركة سويسرية إلى الدولة القطرية أو إحدى مؤسساتها من الضريبة. كما يقضي بأن مقدار الضريبة على أية مساهمات قطرية، تعادل أو تتجاوز 10% من رأس المال، لا يمكن أن يتخطَّى عتبة 5%.

وبالإضافة إلى هذه التسهيلات والحوافز الجبائية، يُـمكن القول أن افتتاح سفارة جديدة لسويسرا في الدوحة مؤخرا، سيُعطي دُفعة قوية للاستثمارات القطرية في سويسرا. وكان السفير السويسري لدى قطر مارتن أشباخير، أعلن في حديث خاص لـ swissinfo.ch أن "العلاقات مع بلدان الخليج، التي تلعب دورا سياسيا مُـتناميا على الساحة الدولية وتُعتبر شريكا مهمّا لنا، بالنظر لحجم استثماراتها لدينا، ستزداد متانة وأهمية في المستقبل".

سويسرا - قطر

في عام 2009، بلغ عدد السويسريين المقيمين في قطر 107 شخصا.

في سنة 2009 بلغ حجم الصادرات السويسرية إلى دولة قطر 593.59 مليون فرنك سويسري. أي بزيادة تعادل 17.3% مقارنة بسنة 2008.

في عام 2009، بلغت قيمة الواردات السويسرية من قطر 155.1 مليون فرنك، اي بزيادة قدرها 58.1% مقارنة بعام 2008.

نهاية الإطار التوضيحي

قطر

تقع شرق شبه الجزيرة العربية، جنوب غرب آسيا، وتطل على الخليج العربي، ولها حدود برية مشتركة من الجنوب مع المملكة العربية السعودية وبحرية مع دولة الإمارات العربية المتحدة.

وقطر شبه جزيرة تقع في منتصف الساحل الغربي للخليج العربي، تتصل براً بالمملكة العربية السعودية، وتجاور كل من الإمارات العربية المتحدة والبحرين و إيران.

تتبع دولة قطر بعض الجزر، أهمها جزر حالول وشراعوه والأسحاط وغيرها، تتكون أراضيها من سطح صخري منبسط مع بعض الهضاب والتلال الكلسية في منطقة دخان في الغرب ومنطقة جبل فويرط في الشمال، ويمتاز هذا السطح بكثرة الأخوار والخلجان والأحواض والمنخفضات، التي يطلق عليها (الرياض) وتتواجد في مناطق الشمال والوسط التي تعتبر بدورها من أخصب المواقع التي تكثر فيها النباتات الطبيعية.

نهاية الإطار التوضيحي

swissinfo.ch


وصلات

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

×