دراسة تتكهن بنفاد أسرّة العناية المركزة في غضون أسبوع

في ممرضة تعمل في المستشفيات الجامعية بجنيف تشرح للزوار كيف يعمل سرير مخصص للمرضى في قسم العناية الفائقة. (صورة من الأرشيف التقطت يوم 5 مارس 2017) Keystone

أفادت دراسة صادرة عن المعهد التقني الفدرالي العالي في زيورخ أن أسرّة العناية المركزة في سويسرا ستنفد بحلول الثاني من أبريل، وذلك على إثر سرعة الانتشار الحالية لوباء فيروس كورونا المستجد. وتظهر الدراسة أن هناك حاجة إلى ما يصل إلى ألف سرير إضافي لتغطية احتياجات البلاد.

Keystone-SDA/ث.س

مع الأخذ بعين الاعتبار العدد الحالي للأسرة المتوفرة في وحدات العناية المركزة، والمقدر بـ 979 سرير، وعدد الوفيات الناجم عن مرض كوفيد – 19، قال توماس فان بويكل من قسم علوم النظم البيئية في المعهد الذي شارك في تأليف الدراسة: "يشير تقريرنا الأخير إلى أن النظام (الصحي) اقترب من مرحلة التشبع، وذلك بناءً على البيانات المتاحة".

وأضاف في مقابلة مع صحيفة لا ليبرتيه الصادرة في فريبورغ بالفرنسية يوم 27 مارس الجاري، أنّه إلى جانب كانتون تيتشينو قد يتم تجاوز عدد الأسرّة المتاحة بالفعل في كانتونات فو وجنيف وفاليه وغراوبوندن، "وفقًا لنماذجنا، سنصل إلى نقص [أوسع] في 2 أبريل".

وأشار فان بويكل إلى أنه إذا لم يتم اتخاذ أي إجراء ابتداء من ذلك التاريخ للحيلولة دون ذلك، فقد يكون هناك نقص بـ 86 سريرًا في زيورخ، كما "سيكون هناك نقص أيضًا في كل من برن وسولوتورن. وأضاف أن الوضع قد يتّسم "بقدر أكبر من السوء في كانتون فاليه مع (احتمال تسجيل) أكثر من 250 حالة زائدة"، أو ألف حالة إضافية في مجمل سويسرا.

وقال إنه من هذا التاريخ ، إذا لم يتم اتخاذ أي إجراء ، فقد يكون هناك نقص في 86 سريرًا في زيوريخ. "سيكون هناك نقص أيضًا في برن وسولوتورن. وأضاف أن الوضع قد يزداد سوءًا في فاليه مع وجود أكثر من 250 حالة زائدة "- أو 1000 حالة في جميع أنحاء سويسرا.

وأكد فان بويكل أن هذا مجرد تقدير وأنه لا يعتمد على البيانات التي يُطلب من المستشفيات تقديمها للحكومة منذ تاريخ 13 مارس 2020.

الخبير في قسم علوم النظم البيئية بالمعهد التقني الفدرالي العالي في زيورخ أقرّ أيضا أنه بإمكان الأسرّة التي لا تزال مُتاحة في شمال ووسط وشرق سويسرا، وكذلك في المستشفيات الكبيرة في المدن أن تستوعب جزئيًا الأعداد الزائدة من المرضى من كانتوني فو وتيتشينو.

ما يقرب من 200 حالة وفاة

يُشار إلى أن باحثي المعهد التقني الفدرالي العالي في زيورخ قاموا بإعادة بناء حالات الإصابة المحتملة بكوفيد – 19 المتوقعة، استنادًا إلى البيانات الصادرة عن الجمعية السويسرية لطب العناية المركزة، وإلى أعداد الوفيات المسجلة في كانتون زيورخ وإلى الأرقام الواردة من موقع www.corona-data.ch ومن خلال استخدام نماذج من المعادلات التفاضلية.

وحتى ظهر يوم الجمعة 27 مارس الجاري، شُخّصت الإصابة بوباء كوفيد – 19 لدى ما يقرب من 12 ألف شخص في سويسرا وسُجّلت وفاة حوالي 200 شخص.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة