Navigation

فيروس كورونا: سويسرا تغلق ثغرة بلدان العبور

مسافر يصل إلى مطار زيورخ في شهر أغسطس الماضي Keystone / Ennio Leanza

أعلنت السلطات السويسرية أنه اعتبارا من 31 أغسطس المنقضي، لن يُسمح للأشخاص القادمين من دولة "عالية الخطورة" بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد بدخول البلاد حتى وإن عبروا قبل وصولهم إليها بلدانا أخرى لا تُصنّف خطيرة. 

هذا المحتوى تم نشره يوم 01 سبتمبر 2020 - 10:18 يوليو,
SEM/Keystone-SDA/swissinfo.ch/ع.ع

تبعا لذلك، سيتم منع الأشخاص الذين يأتون إلى سويسرا قادمين إليها من "بلدان عالية الخطورة" من الدخول إذا لم يكونوا من مواطني البلدان الأعضاء في فضاء شنغن أو البلدان المدرجة في قائمة الإستثناءات، أو من حاملي جواز سفر سويسري أو تصريح إقامة سويسري أو جواز سفر أحد البلدان الأعضاء في الاتحاد الأوروبي أو بلدان الرابطة الأوروبية للتجارة الحرة. وكما هو معلوم، تقوم السلطات الصحية في سويسرا بتحديث قائمة البلدان عالية الخطورة بانتظام.  

وجاء في بيان صدر عن أمانة الدولة للهجرة يوم الجمعة 28 أغسطس الماضي: "حتى الآن كان من الممكن التحايل على قيود الدخول إلى البلاد من خلال السفر عبر المطارات في البلدان غير المُدرجة على قائمة "الدول عالية الخطورة". ولكن ابتداءً من 31 أغسطس، ما سيؤخذ في الاعتبار هو بلد المغادرة وليس بلد العبور".

وسيظل بإمكان المواطنين السويسريين والمقيمين في البلاد بشكل قانوني، بالإضافة إلى مواطني بلدان الاتحاد الأوروبي والبلدان الأعضاء في الرابطة الأوروبية للتجارة الحرة، دخول سويسرا، بغض النظر عن المكان الذي يسافرون منه في العالم. ومع ذلك، يجب على القادمين منهم إلى سويسرا من أحد هذه البلدان عالية الخطورة الدخول في الحجر الصحي لمدة عشرة أيام عند الوصول.

استثناءات بطريقة أخرى

مع ذلك، أوضحت أمانة الدولة للهجرة أن الركاب القادمين من دولة غير عالية الخطورة سيُسمح لهم بالدخول حتى لو توقّفوا خلال رحلتهم في بلد شديد الخطورة بشرط عدم مغادرة منطقة العبور في المطار.

والمثال الذي تقدمه السلطات السويسرية في هذه الحالة مثال المسافرين القادمين من دول ثالثة توجد على قائمة الاستثناءات مثل اليابان وأستراليا ونيوزيلندا، الذين بإمكانهم دخول سويسرا حتى إذا أجبروا على تغيير رحلاتهم الجوية في بلد شديد الخطورة مثل تركيا، لعدم توفّر رحلات جوية مباشرة.

مقالات مُدرجة في هذا المحتوى

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.