تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

في الـذكرى المائة للحرب العالمية الأولى صـورٌ نادرة تروي يوميّات المُجنّدين السويسريين

في أول أغسطس 1914، أعلنت سويسرا التعبئة العامة للحفاظ على حيادها التقليدي. وطوال فترة الحرب العالمية الأولى، قام الجنود بحراسة الحدود الوطنية للكنفدرالية. ومن خلال 5000 صورة فوتوغرافية تتوفر عليها، تقدم المحفوظات الفدرالية لمحة شاملة ونادرة عن نشاط تلك الوحدات آنذاك.

أعداد الجنود اختلفت بشكل كبير اعتمادا على التهديدات المحتملة عبر الحدود. ففي أغسطس 1914، أدى حوالي 220000 جندي الخدمة الفعلية في سويسرا، ولكن عددهم تراجع إلى 12500 فقط في نهاية النزاع. وقد قضى الرجال المُجندون في المتوسط 500 يوم من الخدمة الفعلية في صفوف الجيش. ومع أن القوات السويسرية لم تخض معارك الحرب، إلا أنها تكبدت عددا من الخسائر: 3000 مجند لقوا حتفهم بسبب الحوادث أو الأمراض، من بينهم 1800 قضوا جراء انتشار وباء الإنفلونزا الإسبانية الشهيرة في عام 1918.

وبمناسبة مرور 100 عام على اندلاع الحرب العالمية الأولى، أخرجت المحفوظات الفدرالية السويسرية من أدراجها 5000 صورة خاصة بالخدمة في صفوف الجيش الفدرالي بين عامي 1914 و1918. وتستعرض هذه المجموعة بصورة شاملة نشاطات المجندين؛ من مشي، وتدريبات إطلاق النار، ودوريات راكبي الدراجات، وبناء الخنادق، وتنظيف الأسلحة، إلخ.

(مصدر الصور: المحفوظات الفدرالية السويسرية، تحرير الصور: كريستوف بالسيغر، swissinfo.ch، النص: أوليفيي بوشار، swissinfo.ch)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


تابعُونا على إنستغرام

تابعُونا على إنستغرام

تابعُونا على
إنستغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك