تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

قد تطيرُ مجددا باسم "سويس"..

يقول الخبراء والمحللون في مجال الطيران والتسويق ان اسم الشركة السويسرية الجديدة سيوحي على الارجح ببُعد وطني

(Keystone Archive)

يجتمعُ مجلسُ إدارة شركة الطيران السويسرية "كروس اير" يوم الاثنين القادم لاختيار الاسم المناسب لشركة الطيران الوطنية الجديدة. التكهُّنات تشبهُ حيرة الوالدين في انتقاء اسم لمولُودهم الجديد..لكن الفرق هو أن شركة الطيران لن تُولد بل إنها ستبعث من جديد

هل سيُسمُّونها "Swiss Airlines" أو "Air Switzerland" أم سيُعطونها اسما مُبتكرا مثل "Poenix Air" أو "Mountain Air"؟ خلاصةُ القول، المُقترحات لا تنتهي والحسمُ ليس بالأمر الهين. ونظرا لصعوبة المهمة، لم يتردد مجلس إدارة "كروس اير" في تكليف سبعة من وكالات الإعلان السويسرية والدولية بتقديم اقتراحات لها لعلها تُخلصه من حيرته.

غير أن المختصين في مجال التسويق والمُحللين في مجال الطيران يعتقدون أن الاسم الذي ستحمله شركة الطيران السويسرية الوطنية الجديدة سيلبس حُلة وطنية بلا شك. وستُؤسسُ الشركةُ الجديدة باندماج شركة "كروس اير" وما تبقى من أنقاض "سويس اير" المُفلسة منذ شهر أكتوبر تشرين الأول الماضي.

ويقول السيد كاسبار لُوب، من المكتب السويسري لوكالة الإعلانات الدولية العملاقة DDB :"لا يجب التقليل من شأن الاسم، فهو أول أداة اتصال مع الزبائن المُحتملين. ولذلك فمن المُهم أن يُوحي الاسم بأصل وطبيعة شركة الطيران." ويعتقد السيد لوب أن الاقتراحات من نوع "Swiss Airlines" أو "Air Switzerland" هي التي تتمتع بحظوظ وفيرة خلال اجتماع مجلس إدارة "كروس اير" يوم الاثنين القادم لاتخاذ القرار النهائي.

العلامة السويسرية مازالت تتمتع بشهرتها

ويشرح الخبيرُ في مجال الإعلان أن اختيار اسم مثل "Phoenix"، الذي يرمزُ إلى مشروع انقاد شركة الطيران الوطنية، لن يكُون حلا جيدا لأن ذلك يعني فقدان العلامة السويسرية. فعلى الرغم من انهيار "سويس اير" مازال اسم "سويس" يوحي بالجودة والفعالية والدقة وهي قيم أساسية في قطاع النقل الجوي."

وقد ذهب بعض المُحللين إلى حد اقتراح الاحتفاظ باسم "سويس اير"، لكن فكرتهم هذه تُواجَه بمشاكل قانونية. ويقول السيد لوب عن هذا الاقتراح: "لا نعلم حقا إن كان من المُمكن تحقيق الفكرة، فمن المحتمل أن تُلقى على شركةٍ جديدة تحمل اسم "سويس اير" مسؤولية تسديد ديون الشركة القديمة."

بعبارة أخرى، يخشى مُعارضو الفكرة من أن تحتجز دولٌ، مازالت "سويسر اير" القديمة مدينةً لها بالمال، طائرات الشركة الجديدة إن حملت نفس الاسم. وقد أوضح احتجاز طائرة لـ"كروس اير" مؤخرا في مطار نيس الفرنسي أن هذا الخطر حقيقي وليس مجرد افتراض أو وهم.

وتبقى الاشارة الى ان الشيء المؤكد في هذا الملف هو انه سيتم التخلي عن اسم "كروس اير" وانتقاء اسم ثاني يحمل طابعا سويسريا، الشيء الذي يعطي ثقلا هاما لمُقترح اعطاء الشركة الجديدة اسم "سويس" بكل بساطة.

سويس انفو


وصلات

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

×