Navigation

قناتان جديدتان تنضافان إلى المشهد الإذاعي السويسري

يطمح مدير الراديو العالمي لسويسرا، الذي يوجد مقره في جنيف إلى أن يصبح القناة الأولى على المستوى الوطني Ellen Wallace

أطلقت هيئة الإذاعة والتلفزيون السويسرية قناتين إذاعيتين جديدتين يوم 5 نوفمبر الجاري، إحداهما باللغة الإنجليزية والثانية بالألمانية.

هذا المحتوى تم نشره يوم 05 نوفمبر 2007 - 19:00 يوليو,

وتتميز قناتا وورلد راديو سويتزيرلند (الراديو العالمي لسويسرا) و DRS 4 News، التي ستكون إخبارية وخالية من الموسيقى، باعتمادهما الكامل على تقنيات البث الرقمية.

ابتداءً من الساعة الحادية عشرة من يوم الإثنين 5 نوفمبر، أصبح بإمكان الناطقين باللغة الإنجليزية المقيمين في سويسرا، الاستماع إلى قناة إذاعية موجّـهة لهم خصيصا.

وستقوم قناة وورلد راديو سويتزيرلند (الراديو العالمي لسويسرا) ببث أخبار وبرامج باللغة الإنجليزية تلتقط في جميع أنحاء البلاد، معوّضة بذلك ما كانت تقوم به إذاعة جنيف العالمية، التي كان مداها لا يتجاوز مدينة جنيف والمناطق القريبة منها.

ويُـمكن للمستمعين السويسريين الاستماع لهذه الإذاعة الجديدة عبر الكيبل والأقمار الاصطناعية وشبكة الإنترنت، كما ستكون متوفّـرة على شبكة البث الإذاعي الرقمي DAB في المناطق المتحدثة بالفرنسية والإيطالية، أما القاطنون في المناطق المتحدثة بالألمانية، فسيتوجّـب عليهم الانتظار إلى خريف 2008.

من إذاعة محلية إلى محطة وطنية

على مستوى الملكية، أصبحت قناة وورلد راديو سويتزيرلند (الراديو العالمي لسويسرا) تابعة بشكل كامل لهيئة الإذاعة والتلفزيون السويسرية.

وعلى إثر حصولها من الحكومة الفدرالية على ترخيص بالبث في موفى شهر يونيو من العام الجاري، تمّ تفكيك إذاعة جنيف العالمية WRG، التي كانت تتوزع مِِـلكيتها على هيئة الإذاعة والتلفزيون السويسرية (40%) وهيئة الإذاعة البريطانية (40%) ولوجورنال دوجنيف وجنيف الساحة المالية (13%) ووكالة رويترز للأنباء (5%) والجاليات المتحدثة بالإنجليزية في جنيف (2%).

ويقول جيرار شوب، مدير إذاعة سويسرا الروماندية إنها كانت "إذاعة خاصة ومحلية"، ويرى أن الإذاعة الجديدة المندمجة في برامج هيئة الإذاعة والتلفزيون السويسرية ستُـصبح قريبا "الإذاعة الوطنية الأولى".

شبكة جديدة للبرامج

في هذا السياق، أعيد النظر بشكل جذري في شبكة البرامج، حيث ستطغى عليها الأخبار الوطنية والدولية باللغة الإنجليزية، لكنها ستقترن ببعض البرامج التنشيطية والفقرات الموسيقية، ومن المنتظر أن تصل نسبة البرامج غير الموسيقية إلى حوالي 50%.

ويتوجّـه برنامج الإذاعة إلى السكان المتحدثين بالإنجليزية وإلى السياح وإلى العاملين في السلك الدبلوماسي ولدى المنظمات الدولية، بالإضافة إلى المتعاونين مع قطاعي الاقتصاد والسياحة.

وفيما يتعلق بتغطية الأحداث الأجنبية، فستتعاون قناة وورلد راديو سويتزيرلند (الراديو العالمي لسويسرا) مع هيئة الإذاعة البريطانية BBC، مثلما كان معمولا به في السابق مع إذاعة جنيف العالمية.

وتضم هيئة تحرير الإذاعة 20 شخصا (مقابل 6 أو 7 في المحطة السابقة) يقدمون من 5 قارات، وقد تم انتداب الجزء الأكبر من الصحفيين من خارج سويسرا، في حين كان عدد محدود منهم مقيما في الكنفدرالية منذ عدة أعوام، وسيعمل الفريق الإعلامي في استوديوهات إذاعة جنيف العالمية، الموجودة في المباني التابعة لهيئة الإذاعة والتلفزيون السويسرية في جنيف.

شراكة مع هيئة الإذاعة البريطانية

في تصريحات لسويس انفو، أوضح فيليب موطا، مدير الإذاعة الجديدة، أن "المهم هي الطريقة التي سنروي بها الأحداث.. الطريقة التي سنقول بها لمستمعينا، أجانب أو الذين لديهم معلومات محدودة حول سويسرا، ما هو الأهم وما هو غير مهم.. ما الذي يجب عليهم أن يعرفوه، كي يفهموا البلد الذي يعيشون فيه. إننا سنقوم بعملية فرز وسنضيف المزيد من المعلومات من أجل أن نُـصبح مرجعا رقميا".

ويقول مدير قناة وورلد راديو سويتزيرلند (الراديو العالمي لسويسرا) لسويس انفو، الذي يرغب في أن يتميّـز عن إذاعة جنيف العالمية الراحلة أنه سيعمل على توفير "المزيد من الأخبار والمعلومات والمضامين"، مضيفا بأنه "شبه متأكّـد" من أن مستمعي الإذاعة السابقة سيلتحقون بالقناة الجديدة وأن "عددهم سيزداد بصفة ملموسة".

ويرى فيليب موطا، الذي يذكّـر بأن 30% من السكان النشطين في سويسرا اليوم، يتحدثون الإنجليزية في مواقع العمل، أن هيئة الإذاعة البريطانية BBC، تظل "شريكا مهمّـا جدا، وستبقى كذلك، لكن هناك أمر لا يمكن للـ بي بي سي أن تقوم به، وهو الحديث عن هذا البلد، وهو ما سنتكفّـل به".

قناة إخبارية بالألمانية

من جهة أخرى، انطلقت يوم الاثنين قناة رقمية أخرى ناطقة بالألمانية، تابعة لهيئة الإذاعة والتلفزيون السويسرية، تحمل اسم DRS 4 News، وستقوم ببث الأخبار على رأس كل ساعة وموجزا للأنباء في منتصف كل ساعة والعناوين الرئيسية للأخبار في ربع الساعة.

وستعيد هذه القناة بث البرامج الإعلامية الرئيسية في الإذاعة السويسرية الناطقة بالألمانية DRS في منتصف النهار والمساء، أما في نهاية الأسبوع، فسيتضمن البرنامج بث حوارات مع صحفيين سويسريين متحدثين بالفرنسية أو الإيطالية أو مع إعلاميين أجانب، سعيا لتقريب المستمعين المتحدثين باللغة الألمانية من الجهات أو البلدان الأخرى.

ومن المتوقع أن تبلغ التكاليف الإضافية الناجمة عن إطلاق القناتين الجديدتين حوالي 10 مليون فرنك، ستتحملها هيئة الإذاعة والتلفزيون السويسرية لوحدها، بعد أن اعتبرت الحكومة الفدرالية أن هذين البرنامجين الرقميين يؤديان وظيفة خدمة عمومية، وأنهما سيساهمان في تطوير ما تقدمه الهيئة.

سويس انفو مع الوكالات

معطيات أساسية

تبلغ الميزانية السنوية لهيئة الإذاعة والتلفزيون السويسرية حوالي 1،5 مليار فرنك.
يتم تأمين خدمة الإعلام العمومي بنسبة 70% بفضل رسوم الاستقبال (التي تُـستخلص من كل شخص مقيم في سويسرا يستقبل برامج الإذاعة والتلفزيون السويسرية)، وبنسبة 30% من المداخيل المتأتية من الأنشطة التجارية.
في عام 2006، خصصت هيئة الإذاعة والتلفزيون السويسرية 1،14 مليار فرنك لتمويل قنوات التلفزيون التابعة لها و0،43 مليار فرنك لقنواتها الإذاعية.

End of insertion

هيئة الإذاعة والتلفزيون السويسرية

أوكلت الكنفدرالية لهيئة الإذاعة والتلفزيون السويسرية مهمة توفير برامج إذاعية وتلفزيونية في إطار الخدمة العمومية، وتُـحدّد مهامّـها من طرف الدستور والقانون الفدرالي للإذاعة والتلفزيون والعُـهدة الممنوحة لها.

يتوجّـب على برامج هيئة الإذاعة والتلفزيون السويسرية، التي تُـدار طبقا لمبادئ قانون الشركات الخفية الاسم، أن تساهم في التعليم والتأهيل الثقافي، إضافة إلى التشكل الحر للرأي والترفيه.

تعتبر هيئة الإذاعة والتلفزيون السويسرية، التي تُـشغل 5800 موظف وتتوفر على 18 محطة للبث الإذاعي و7 برامج تلفزيونية وعدة مواقع على شبكة الإنترنت، إضافة إلى خدمة Teletexte، أكبر مشغِّـل في قطاع الإعلام الإلكتروني في سويسرا.

تنتمي سويس انفو، البوابة الإعلامية الموجهة بتسع لغات للسويسريين المقيمين في الخارج وللأجانب المهتمين بسويسرا، أيضا إلى هيئة الإذاعة والتلفزيون السويسرية، التي تتقاسم مع الكنفدرالية تمويلها.

End of insertion

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.