تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

كروس اير "الجديدة"

شركة الطيران السويسرية الجديدة بين التمويل واختيار مجلس الادارة و رئيس جديد .. وانتظار لحظة الانطلاق

(Keystone)

بدأت الملامح الرئيسية لشركة كروس اير "الجديدة" تتضح شيئا فشيئا، فبعد تأكيد المبالغ اللازمة للتمويل، تم اختيار شخصية بارزة لقيادة الشركة.

ثلاثون مستثمرا من مختلف القطاعات ساهموا بمليارين وسبعمائة ألف واربعمائة فرنك سويسري، ولم يتبقى سوى تسعة وستين مليونا من المحتمل ألا يكون العثور على مستثمر بهذا المبلغ أمرا معقدا، وحتى وإذا لم يحدث هذا فالحل الوحيد سيكون إعادة ترتيب الاوراق مرة أخرى على اساس المبالغ المتوفرة.

وبهذا الحل يمكن التأكيد على أن "كروس اير" ستساهم في الشركة الجديدة بخمسة وثلاثين في المائة، كما أنه سيصبح من الممكن اعتبارا من الثامن والعشرين من مارس آذار المقبل تطبيق استراتيجية 26/26/82 أي ستة عشرين رحلة جوية داخل أوروبا ومثلها عبر القارات من الطائرات التابعة لشركة "سويس اير" واثنين وثمانين طائرة تابعة لشركة "كروس اير" الحالية.

رئيس مجلس ادارة "كروس اير" الحالية أندريه دوسي يرى أن برنامج عمل الشركة يسير بخطى جيدة، بالمقارنة مع الاوضاع الراهنة في سوق الطيران والسفر، وعلى الرغم من أن عدد المسافرين تراجع بنسبة تسعة في المائة عن العام الماضي إلا أن أرباح الشركة الصافية بلغت أربعة ملايين واربعمائة ألف فرنك سويسري.

اختيار رئيس جديد

في سرية تامة وتحت غطاء من التكتم الشديد فوجئ الجميع باختيار رئيس لشركة الطيران السويسرية الجديدة حيث وقع الاختيار على الهولندي بيتر بوف Pieter Bouw الرئيس السابق لشركة الطيران الهولندية KLM ليشغل منصب رئيس مجلس إدارة شركة الطيران السويسرية الجديدة، وهذا الاختيار قوبل بارتياح من قبل الحكومة على الرغم من أن بعض الأصوات اعترضت على غياب مؤسس شركة كروس اير موريتس سوتر في مجلس الادارة، كما لوحظ أن غالبية الكوادر التي عملت في ادارة سويس اير غابت عن المناصب الهامة في الشركة الجديدة، فيما يبدو وكأنه اعتراف خفي بفشل هذه الكوادر في إدارة سويس اير وبالتالي فلم تعد تصلح، على الاقل في المرحلة الراهنة، للعمل في الشركة الجديدة.

ومن غير المعروف حتى الآن كيف سيكون رد فعل كانتوني بازل اللذين رشحا موريتس سوتر مؤسس شركة كروس اير واستبعد من عضوية مجلس ادارة الشركة الجديدة لاسباب غير معروفة على الرغم من خبرته الطويلة في عالم الطيران المدني ونجاحه على الصعيد العملي، إلا أنه من المحتمل أن يرجع استبعاد سوتر إلى محالة تكوين مجلس ادارة متجانس دون حزازيات داخلية تؤثر على الشركة الجديدة التي تتعلق بها الآمال.

إلا أن تشكيل مجلس ادارة الشركة الجديدة لم يحدد بعد دور المصرفين الكبيرين كريدي سويس و "يو بي اس" وهما اللذان تحملا سبعين في المائة من رأس مال شركة "كروس اير" الحالية، ومن المتوقع أن يقتصر حقهم في التصويت على ما يتعلق برأس مال الشركة، ولكنهما سيحاولان أن تكون لهم كلمة، ولو بشكل غير مباشر، في الاختيار النهائي لاعضاء مجلس الادارة وربما أيضا في كوادر الشركة الادارية.

من المؤكد أن استعادة ثقة المسافر بشركة طيران سويسرية جديدة تبقى من أهم عوامل النجاح التي يجب أن تكون هدفا لمجلس ادارة الشركة الجديد، ولكن الاهم هو اجتماع الجمعية العمومية للمساهمين والتي ستعقد في السادس من ديسمبر كانون اول المقبل و الذي سيضع كثيرا من النقاط على الحروف.

تامر أبو العينين

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

×