Navigation

مطالبة بدروس مجانية لمحو الأمية عن فئة من السويسريين

يبلُـغ عدد الكهول الذين لا يجيدون القراءة في سويسرا، 800 ألف شخص. ولا يقدر 400 ألف شخص على حلّ عمليات حسابية بسيطة. في المقابل، لا تتوفر عروض لدروس ودورات ملائمة لفائدة هذا الصنف من السكان في كافة الكانتونات.

هذا المحتوى تم نشره يوم 08 سبتمبر 2010 - 12:14 يوليو,

وفي مناسبة اليوم العالمي لمحو الأمية، طالبت "الفدرالية السويسرية للتكوين المستمر"، بتوفير دروس مجانية في كافة أنحاء سويسرا. وفي بيان أصدرته يوم الثلاثاء 7 سبتمبر، أشارت الفدرالية إلى أن المهارات الأساسية لعدد كبير من الكهول، تظل غير كافية، وذلك بالرغم من إجبارية التعليم الأساسي (يستمر 9 أعوام) في سويسرا.

وتشمل هذه المهارات – بالإضافة إلى القراءة والكتابة – استخدام الرياضيات في الحياة اليومية واستعمال تكنولوجيا الإعلام والاتصال والكفاءات اللغوية. وتعود أسباب هذه النقائص في معظم الحالات، إلى التاريخ (الشخصي) المرتبط بالهجرة وإلى الفشل المدرسي أو إلى فترات الدراسة غير المكتمِـلة.

وفي الوقت الحاضر، تتابع أقلية محدودة من هذه الفئة السكانية دروسا من أجل تحسين قُـدُراتها، ويعود السبب في ذلك بالأساس، إلى قلّـة العروض المتوفِّـرة. إضافة إلى ذلك، فإن التكلِـفة المادية لهذه الدروس مُـرتفعة، في حين أن تكوينا من هذا القبيل يقدَّم مجانا في الخارج.

وبمناسبة اليوم العالمي لمحو الأمية، الذي يصادف 8 سبتمبر من كل عام، طالبت "الفدرالية السويسرية للتكوين المستمر"، الكنفدرالية والكانتونات بتوفير دروس في كل مكان وبشكل مجاني. من جهة أخرى، ترى الفدرالية أنه يتوجّـب على الشركات والمؤسسات الاقتصادية، تقديم دعم نشِـط لموظفيها في جهودهم الرامية إلى تحسين كفاءاتهم الأساسية.

swissinfo.ch مع الوكالات

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.