المزيد من التجمعات المناهضة للعنصرية في مناطق سويسرية مختلفة

أشارت وسائل إعلام محلية في بازل إلى أن الشباب نزلوا بأعداد كبيرة ضمن الحشود المناهضة للعنصرية Keystone / Georgios Kefalas
هذا المحتوى تم نشره يوم 08 يونيو 2020 - 13:45 يوليو,
كيستون- SDA/ع.ع

شهدت سويسرا يوم السبت الماضي تنظيم مظاهرات ومسيرات حاشدة تندد بعنف الشرطة والعنصرية في عدة مدن سويسرية، بما في ذلك حشد كبير شهدته مدينة بازل تجاوز عدد المشاركين فيه 5000 نسمة.

وكالة الانباء السويسرية كيستون- SDA ذكرت أن المتظاهرات والمتظاهرين في هذه المدينة الواقعة شمال غرب البلاد حملوا لافتات كتبت عليها شعارات مثل "حياة السود مهمة" و"صمت الأبيض= عنف".

ورغم أن الجهات الحكومية لم تعط الضوء الأخضر لتنظيم هذه الاحتجاجات التي تسببت فيها وفاة جورج فلويد في مدينة مينيابوليس الأمريكية الأسبوع الماضي، فإن الشرطة لم تتدخل لمنعها، وانتهت دون وقوع أي أعمال عنف.

وقامت الشرطة بتوزيع منشورات توضّح الإجراءات النافذة حاليا والواجب احترامها من أجل مكافحة فيروس كورونا المستجد، بينما وزّع المشاركون والمشاركات في المظاهرات الآلاف من الكمامات الواقية للوقاية من العدوى خلال التجمع. 

من المدن السويسرية التي شهدت أيضا مظاهرات ضد العنصرية، نوشاتيل، حيث شارك قرابة 500 شخص في مسيرة انقسمت إلى مجموعتيْن منفصلتيْن احتراما للإجراءات المتبعة في سويسرا حالية لمنع انشار كوفيد- 19، والتي لا تسمح في هذه المرحلة بتجمعات تفوق 300 شخص.

وأمام محطة القطارات في برن، تجمع يوم السبت أيضا العشرات للتنديد بالعنف ضد السود وبالممارسات العنصرية، بينما كانت زيورخ مسرحا لتنظيم مظاهرة حاشدة في وقت سابق من الأسبوع الماضي، شارك فيها أزيد من 1000 شخص، رغم أنه غير مصرّح بها.

لقد تزامنت هذه التظاهرات مع تدشين سويسرا لمرحلة جديدة في طريقها للخروج من حالة الإغلاق والعودة إلى الوضع الطبيعي -بما في ذلك السماح بتنظيم التجمعات أو الاحتجاجات ذات الطابع السياسي على ألا يتجاوز عدد المشاركين فيها 300 شخص، وأن يتقدم المنظمون ب"تصوّر لضمان الحماية"، وتعيين مسؤول/ة ليكون أو تكون رابط الوصل مع الجهات الرسمية.

وعلى مدى الأسابيع الماضية، كانت مسألة التجمعات خلال حالة الإغلاق النسبية، التي تشهدها سويسرا بسبب جائحة كوفيد-19 ورد فعل الشرطة على ذلك، مدار جدل كبير حيث أقدمت جماعات معيّنة بتنظيم احتجاجات متكررة ضد إجراءات الإغلاق.  


مشاركة