تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

معطيات تاريخية

في 19 فبراير 1803 تم الإعلان رسميا في باريس عن بدء العمل بـ"عقد الوساطة" الذي طالبت به الكانتونات السويسرية وتم التوقيع عليه بإشراف نابليون بونابارت.

وبعد مرور خمسة أعوام على ما سُـمّي حينها بالجمهورية الهلفيتية التي سادتها الفوضى والإنقلابات والإحتلال العسكري الفرنسي، استعادت سويسرا الهدوء والسلم. بل تحولت البلاد في السنوات العشر الموالية إلى واحة من الطمأنينة وسط القارة الأوروبية التي كانت تتخبط في دوامة من الحروب والإضطرابات.

وفي نفس ذلك التاريخ، أرسلت الكانتونات الست المعنية التي التحقت بالكونفدرالية في عام 1803 (وهي فو وأرغوفي وتورغوفي و سانت غالن والتيشينو وغراوبوندن) وفودا إلى العاصمة الفرنسية للإجتماع بسلطات "الأمة الكبيرة" وتسلم نسخة من العقد الشهير.

لكل ما سبق تستحق المناسبة "الإحتفال بما يليق بها خصوصا وأن "عام 1803 يمثل محطة مهمة في المسار الذي أدى إلى نشأة سويسرا الحديثة" على حد قول المسؤول عن التظاهرات التي تُقام بهذه المناسبة في كانتون تورغوفي .

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

×