Navigation

مكتب اتصال سويسري في كابول

السيد طوني فريش مدير المساعدات الانسانية في دائرة التعاون والتنمية السويسرية Keystone Archive

افتتحت وكالة التعاون والتنمية السويسرية مكتب اتصال في العاصمة الافغانية للمساهمة بشكل فعال في جهود الاغاثة الدولية في افغانستان.

هذا المحتوى تم نشره يوم 19 فبراير 2002 - 10:56 يوليو,

هذا المكتب سيكون جاهزا للعمل في غضون ايام قليلة. هذا ما اعلن عنه في برن يوم الاثنين في اعقاب زيارة، هي الثانية في ظرف اسبوعين، لوفد الى كابول للاطلاع على الاوضاع الامنية ميدانيا.

وعلى الرغم من الاحداث الاخيرة التي كشفت عن استمرار قدر من التوتر في البلاد، ومن بينها مقتل وزير الطيران المدني في الحكومة المؤقتة الاسبوع الماضي، الا ان دائرة التعاون والتنمية تشدد على ان الوقت مناسب لافتتاح مكتب ينسق العمل السويسري الانساني في المنطقة.

ويعترف السيد طوني فريش، المسؤول عن المساعدات الانسانية في وكالة التعاون والتنمية التابعة لوزارة الخارجية، باستمرار وجود قدر من المخاطر.

ويقول في حديث لسويس انفو .. "هناك في ظل هذه الظروف بعض المخاطر المقترنة بالعمل في هذه المناطق، لكنني لم اكن لاقدم على هذه المخاطرة لو لم اشاهد ان جميع المؤسسات والهيئات الانسانية والمنظمات الاممية، قد اتخذت نفس القرار بتحويل مقراتها من باكستان الى كابول.

ويضيف السيد فريش، العائد لتوه من افغانسان، ان هذه الخطوة ستضمن مزيدا من التعاون مع بقية وكالات الغوث الدولية والمنظمات الانسانية العاملة في العاصمة.

اتساع مجال التدخل الانساني

ولحد الان، نشطت دائرة التعاون والتنمية انطلاقا من اسلام اباد في باكستان المجاورة وسيرت من مكتبها هناك عملياتها للغوث والمساعدة الانسانية. الا ان السيد فريش يقر الان باهمية العمل المباشر مع الاشخاص المحتاجين على الميدان مع الابقاء على التنسيق مع مكتب اسلام اباد.

من جهة اخرى، يبدو ان المسؤولين السويسريين لا يرغبون في البقاء على هامش العمل الانساني الدولي، حيث تتواجد جميع المنظمات والمؤسسات الدولية العاملة في ميدان في العاصمة كابول، لذا يقول مدير المساعدات الانسانية في دائرة التعاون والتنمية السويسرية، انه من المهم التواجد في كابول للعمل بشكل وثيق مع المنظمات الدولية والسلطات الافغانية.

اخيرا، يعترف السيد فريش في حديثه لسويس انفو باستمرار وجود العديد من الجيوب والمناطق في البلاد التي لازال يتعذر الوصول اليها، بسبب ظروف الشتاء الصعبة او نظرا للمشاكل الامنية.

لكنه اضاف قائلا، بان بعض المساعدات الانسانية قد وصلت الى هذه المناطق عن طريق المروحيات، حيث تتوجه حاليا طائرات تابعة لمفوضية الامم المتحدة لشؤون اللاجئين ولبرنامج الغذاء العالمي الى هذه المناطق، وهو ما يساعد على توسيع مجال ايصال المساعدات اليها، على حد قوله.

يشار الى ان سويسرا اختارت بعد مكان مكتب الاتصال وسط العاصمة كابول ورصدت ما بين ثلاثين الى خمسة وثلاثين مليون فرنك (من بينها عشوين مليون فرنك للعام الجاري)، كمساعدات لافغانستان خلال الاعوام المقبلة.


سويس انفو

مقالات مُدرجة في هذا المحتوى

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.