Navigation

ملء الجيوب.... أم إنقاذ ملايين البشر؟

إنضمت شركتا روش ونوفارتيس إلي مجموعة من شركات صناعة الادوية فى دعوي قضائية ضد حكومة جنوب إفريقيا swissinfo.ch

طالبت مجموعة من منظمات العون والتنمية شركتي روش ونوفارتيس السويسريتين لصناعة الأدوية بسحب دعواهما القضائية ضد حكومة جنوب إفريقيا المتعلقة بقضية الأدوية البديلة غير المسجلة.

هذا المحتوى تم نشره يوم 17 أبريل 2001 - 14:51 يوليو,

كانت الشركتان العملاقتان قد انضمتا مع 40 شركة أخرى لصناعة الأدوية في رفع دعوى قضائية ضد حكومة جنوب إفريقيا بسبب قانون أقرته الحكومة يسمح لها بتجاوز حقوق ابتكار العقاقير واستيراد أدوية بديلة أرخص ثمنا. ومن المتوقع أن تستكمل المحكمة العليا في بريتوريا يوم الأربعاء المقبل استماعها لمرافعات هذه الدعوى التي نالت تغطية إعلامية واسعة بسبب تداعياتها المستقبلية.

دعوة منظمات التنمية غير الحكومية اتخذت لهجة قوية في بيان صدر عنها يوم الثلاثاء. فقد أعتبر البيان أنه " من المروع أن تفضل نوفارتيس وروش تقديم أولوية الحفاظ على أرباحها على صحة ملايين البشر." وناشد البيان الحكومة السويسرية دعم اتفاق دولي يقيد من نطاق قوانين حقوق الابتكار عندما يؤدي تطبيقها إلى انتهاك الحقوق الأساسية للإنسان.

الدعوى التي رفعتها شركات الأدوية العملاقة تتمحور حول قانون أقرته جنوب إفريقيا عام 1997 ولم ينفذ حتى اليوم يعطي وزير الصحة حقا محدودا في استيراد أدوية بديلة غير مسجلة عن العقاقير الغالية الثمن التي تنتجها شركات الأدوية العملاقة أو إعطاء التراخيص بإنتاجها محليا. وتعتبر شركات الأدوية المتعددة الجنسيات هذا القانون انتهاكا لحقوقها الفكرية وتمييزا ضد صناعتها يهدد، كما تقول، أرباحها المشروعة والبحوث المستقبلية في هذا المجال.

في المقابل، تدافع حكومة جنوب إفريقيا عن موقفها بأنها غير قادرة على تحمل التكاليف الباهظة للعقاقير المسجلة لاسيما في حملتها المحمومة لمواجهة وباء الإيدز الذي يفتك بنحو 10% من إجمالي سكان البلاد البالغ عددهم 45 مليون نسمه. كما تقول بإن استيرادها لنسخ رخيصة من أدوية معروفة يمكنها من توفير العقاقير اللازمة للعلاج لكل مريض.

بقي أن نشير أن 28 منظمة من منظمات العون والتنمية وقعت على البيان، و شملت قائمة الموقعين منظمتي سويس إيد وأرض البشر.

سويس إنفو

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.