تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

حشرات في بيوت بازل عندما يُبدع المصور في التقاط أدقّ التفاصيل

بالإضافة إلى احتواءها على أكبر مجمع للخنافسرابط خارجي في العالم، تعجّ مدينة بازل الواقعة على نهر الراين بالحشرات التي تشارك الناس في معيشتهم من بيوت وحقول. قام المصور أدريان كونتسلي أصيل المدينة بمرافقة هذه الحشرات المنزلية ومراقبتها لفترة طويلة.

المصور لم يكن مضطراً للسفر بعيداً للقيام بمشروعه الذي عزم عليه، على العكس فقد مكث في منزله من أجل ذلك. فمعظم الحشرات التي نشاهدها في معرض الصور هذا زحفت إليه وصادفته في الطريق، فقد عثر على مواضيع تصويره في نافذة غرفة المعيشة الخاصة به أو في المطبخ أو في القبو أو في الحديقة. مع استثناء واحد: السرعوف العابد لله. وشرنقة مملوءة بالبيض عششت في أمتعتة عند عودته من عطلة في إسبانيا.

عالم غريب يكشف عن نفسه عند النظر إلى هذه الحشرات والعناكب المحلية. حيث يتحول الزنبور الذي أضاع طريقه ووصل إلى شرفة كونتسلي، إلى صورة رائعة مع النمل ذي الرأس الأحمر الذي يفترسه.

محيرة تلك النظرة عن قرب، فغالبًا ما يجمع كوينتسلي صوره النهائية من لقطات عديدة، وبهذه الطريقة وبمساعدة برنامج الفوتوشوب، تصبح الأشياء المخفية وغير الواضحة مرئية بطريقة ما. كما أن المستويات غير المألوفة من الحدة وتلوين الصور تجعلها تبدو غير واقعية، في حين أن الأجنحة الرفيعة والشعر الناعم على الأرجل تظهر لنا بكامل التفصيل والدقة روعة خلق تلك الحشرات المُبدع.

حشرات في كل مكان

كان أدريان كونتسليرابط خارجي قد دخل عالم التصوير الكلي عن طريق الصدفة عندما اشترى عدسة جديدة لآلة تصويره: "فجأة رأيت نفسي محاطًا بالحشرات، على عتبة النافذة، في باقة ذابلة على طاولة غرفة الجلوس أو في الحديقة، في بركة لعب ابننا، حيث وجدتِ الدفء، فظهر فوق الماء الراكد فجأة النمل الطائر".

كان المصور يعود مراراً وتكراراً إلى إحدى الزوايا تحت السقف في نافذة الطابق السفلي حيث تختلط خيوط العنكبوت القديمة والجديدة لمشاهدة الجديد هناك، وكانت النتيجة تلك الصورة التي تشبه شكل حرف "Y"، إلى أن اختفى كل شيء هناك، فقد قامت شريكة حياته بتنظيف القبو وسُحبت فرصة الحصول على صورة أخرى إلى داخل.. المكنسة الكهربائية.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك