Navigation

قبل 17 عاما.. بدايات "ربيع دمشق" المُجهض

Keystone

في الثالث عشر من فبراير من كل عام يُحتفل بيوم الإذاعة العالمي، وهي فرصة للتذكير بأن swissinfo.ch ظلت تبث بعدة لغات إلى حدود شهر أكتوبر 2004 تحت لافتة "إذاعة سويسرا العالمية"، قبل أن تتحول إلى بوابة الكترونية متعددة اللغات والوسائط على شبكة الإنترنت.

هذا المحتوى تم نشره يوم 13 فبراير 2018 - 10:40 يوليو,

بالعودة إلى الأرشيف الإذاعي للقسم العربي بإذاعة سويسرا العالمية، عثرنا على حوار أجرته الزميلة إلهام مانع في عام 2001 عبر الهاتف مع المعارض السوري ميشيل كيلو في دمشق، عضو الهيئة التأسيسية لإحياء لجان المجتمع المدني في سوريا، في تلك الفترة القصيرة التي تلت رحيل الرئيس الأسبق حافظ الأسد واستلام ابنه بشار للسلطة وعُرفت آنذاك بـ "ربيع دمشق". 

الحوار القصير تركز على توضيح أهم ما ورد في "بيان الألف" الذي صدر في العاصمة السورية ووقّعت عليه شريحة واسعة من المجتمع المدني السوري وتضمّن مطالب تتعلق بإعادة تشكيل النظام السياسي والإجتماعي في البلد. بالمناسبة، أكد ميشيل كيلو لإذاعة سويسرا العالمية يومها - أي قبل حوالي 17 عاما من الآن - أن البيان صدر "بدون ضوء أخضر من أيّ كان"، وأضاف أن "السلطة تعاملت معه بروحية إيجابية".

​​​​

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة