تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

نظام ارسال جديد قد يلغي خدمة الرسائل القصيرة

نظام MMS الجديد سيمكن مستعملي الهاتف النقال من إرسال الصور و الصوت و الفيديو بالإضافة للنصوص

(swissinfo.ch)

نظام جديد لبث الرسائل بالنص والصور والصوت والفيديو من الهاتف النقال سيبدأ استعماله حتى قبل بداية خدمات الجيل الثالث للهواتف النقالة UMTS. اسم النظام هو MMS، وهو مختصر الجملة الإنجليزية: Multimedia Message Service، أي: خدمة الرسائل بالوسائط المتعددة.

من أحب الخدمات لمستعملي الهواتف النقالة من الجيل الثاني GSM هي خدمة الرسائل القصيرة SMS والتي يتم إرسالها من هاتف نقال لآخر أو من الوب إلى الهواتف النقالة، حيث تم مثلاً إرسال أكثر من 15 مليون رسالة في مختلف أنحاء العالم في شهر كانون الأول / ديسمبر 2000 وحده، وهذا يدل على الشعبية الكبيرة التي يتمتع بها هذا النظام.

نظام الرسائل القصيرة له سلبياته

وبرغم الانتشار المستمر لنظام SMS وشعبيته الملحوظة، فان مشغلي شبكات الهاتف النقال يعتبرون أن نظام SMS قد أصبح نظاماً قديماً لا يوفي بمتطلبات التطور الحاصل في مجال تكنولوجيا الاتصالات، و السبب في ذلك يكمن في كون أن الرسائل المرسلة بواسطة هذا النظام تكون عادة محدودة ب 160 حرفاً للرسالة الواحدة.

وقد وضع هذا التحديد لحجم الرسائل بسبب عدم تمكن نظام GSM للهواتف النقالة من بث المعلومات الرقمية بسرعة عالية، حيث لا تتعدى سرعة بثه 9,6 كيلوبايت في الثانية عادة. وفي أفضل الحالات لا يمكن أن يبث بسرعة أكبر من 14,4 كيلوبايت في الثانية.
و مع أن هناك الكثير من الإمكانيات الآن لإرسال الرسومات وأنغام رنين الهاتف وكذلك ربط عدة رسائل ببعضها البعض لتكون رسالة أكبر، فإن إمكانيات نظام SMS تبقى محدودة.
لهذا تم الاتفاق على نظام نمطي جديد هو نظام خدمة الرسائل بالوسائط المتعددة MMS.

مزايا النظام الجديد

سيتيح نظامMMS الجديد إرسال الأخبار مثلاًُ بشكل أكثر تفصيلاً ومدعومة بالصور والرسومات التوضيحية وحتى مقاطع صوتية أو مقاطع فيديو. ولا يرسل نظام MMS الرسائل إلى الهواتف النقالة فقط، بل يتعدى ذلك إلى إمكانية إرسال الرسائل المتعددة الوسائط إلى عناوين البريد الإلكتروني العادية والتي يمكن الدخول إليها والإطلاع على محتوياتها بواسطة أي جهاز كمبيوتر عادي.

يستطيع مشغلو شبكات الهواتف النقالة إدخال نظام MMS حتى في شبكاتهم الحالية والتي تستطيع البث بواسطة أنظمة HSCSD و GPRS والتي بدأ استعمالها في العديد من البلدان الأوروبية ومن ضمنها سويسرا. ولكن الجيل الثالث من شبكات الهاتف النقال والمسماة UMTS، هي التي ستعطي النظام الجديد حقه بسبب سرعة بث المعلومات العالية التي تتيح حتى إرسال صور فيديو حية مباشرة.

نظام MMS في سويسرا

هنا في سويسرا بدأ اثنان من مشغلي شبكات الهواتف النقالة (Orange و Sunrise) بالتعاون مع إثنين من أكبر منتجي أجهزة الهاتف النقال وهما ايريكسون ونوكيا بتجربة النظام الجديد لإدخاله في خدمة تجريبية في غضون العام القادمً، وينتظر المشغلون الآن وصول أول أجهزة هاتف محمول إلى السوق السويسرية للبدأ في توفير هذه الخدمة لمستعملي الهاتف النقال المتصلين بشبكاتهم.

يتوقع خبراء سوق الاتصالات بأن يكون نظام MMS دافعاً جديداً لسوق الهاتف النقال العالمية، ومصدر دخل إضافي جديد ومهم لشركات الهاتف النقال، حيث يتوقع أن ينتشر النظام بسرعة خاصة بين الشباب الذين سيجدون فيه متعة أكبر من نظام SMS والذي يمكن أن يؤول إلى الانقراض إذا ما أثبت النظام الجديد فاعليته وجاذبيته.


سويس إنفو مع الوكالات

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

×