تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

نظرات متعاكسة مشاهد طبيعية سويسرية في نسخة يابانية

في الخريف الماضي، أقام ثلاثة مصوّرين واثنين من مصوّري الفيديو يابانيين طيلة شهر في منطقة كران – مونتانا. ورغبة منهم في استكشاف هذه المنطقة من كانتون فالي، حاول كل واحد منهم توثيق مميزاتها عبر جهاز التصوير والتسجيل المتاح له. هذه الأعمال تعرض حاليا في المركز الثقافي بالسفارة اليابانية ببرن، في إطار الذكرى المائة والخمسين لنشأة العلاقات الدبلوماسية بين البلديْن (09.20 إلى 04. 10).

أمينة المعرض، فيتسامون سوفانّافونغ، من أصل لاوسي، هي نفسها مزدوجة الثقافة، نشأت وترعرعت في باريس قبل أن تلتحق بطوكيو لمواصلة دراساتها الجامعية. وبعد عملها لمدة عشر سنوات في مصرف سويدي، قررت أن تصبح منتجة فنية، بعد اشترائها لمنزل جميل في منتجع كران – مونتانا، حوّلته لاحقا إلى دار للفنانين.

تتلخّص فكرتها في دعوة الفنانين الذين تختارهم هي من جميع أنحاء العالم، لزيارة ذلك المقر، لإطلاق مشروع مشترك وانتاج اعمال فنية. وتقول سوفانّافونغ: "أعشق خوض النقاشات مع الفنّانين".

تمت دعوة الفنانين اليابانيين الخمس من طرف مؤسسة CMarts التي أنشأتها سوفانّافونغ للمشاركة في المشروع الثالث لهذه المؤسسة. والمصوّرون هم على التوالي: تسودا ناوو، وتوماكي إيماي، وهيرومي كاكيموتو، وكذلك مصوّرا الفيديو: مامي كوزيمورا، وتاكايا تسوشيا.

الموضوع الذي اختارته فيتسامون سوفانّافونغ لهذا المشروع الفني كان "المناظر الطبيعية في كران – مونتانا، والمناطق المحاذية لها". لماذا هذا الاختيار؟. تجيب صاحبة المشروع: "تعاني كران – مونتانا من مشاكل في مجال السياحة، وقد شُيّدت فيها مباني نمطية جدا. وعلينا أن نجد حلاّ آخر. ويمكن أن يأتي هذا الحل عبر نظرة الاجانب لهذه المنطقة، بما يحفّز المتساكنين هنا لإكتشاف جوانب مختلفة من البيئة المحيطة بهم".

هذه التجربة تثري أيضا تجربة الفنانين اليابيين أنفسهم، وتضيف المنتجة: "بإمكانهم أن يطوّروا في ذواتهم ابداعية جديدة بفضل إقامتهم الطويلة في سويسرا. وهذا ما يجعل "هذه الصفقة مربحة للطرفيْن".

 (صور: ©CMART ، نص: كونيكو ساتونوبو وفريديك بيرنود swissinfo.ch)
 

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

The citizens' meeting

موقعنا يُجيب بمقالات على تساؤلاتكم

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك