Navigation

Skiplink navigation

نوشاتيل يحصل على الجائزة السويسرية للطاقة الشمسية 2009

سلمت وزيرة العدل والشرطة السويسرية إفلين-فيدمر شلومف يوم الجمعة 4 سبتمبر إلى كانتون نوشاتيل وسكانه الجائزة السويسرية للطاقة الشمسية 2009، والتي تسلّم عادة سواء لشخصيات أو للمؤسسات. وقد تسلمت الجائزة كلود نيكاتي، وزيرة التقسيمات الغدارية بكانتون نوشاتيل.

هذا المحتوى تم نشره يوم 06 سبتمبر 2009 - 14:27 يوليو,

منح هذه الجائزة إلى نوشاتيل جاء مقابل إقرار هذا الكانتون نهاية شهر مارس الماضي لقانون بشأن الطاقة في المجلس الكبير. ويفرض ذلك القانون على وجه الخصوص وضع أجهزة إلتقاط الطاقة الشمسية على سطح كل بناية تبنى حديثا "متى ما كان ذلك ممكنا".

وفي كل سنة تختار وكالة الطاقة الشمسية السويسرية مجموعة من الشخصيات، ومن المشروعات التي تساهم في حسن استخدام الطاقة، والحد من إستهلاك مواردها، والحماية من التقلبات الجوية. هذه الوكالة التي أنشأت سنة 1990، تسعى في الأساس إلى تشجيع مصادر الطاقة البديلة، وتريد الوصول إلى أن تعتمد كل جماعة محلية بمنشاة للطاقة الشمسية بقوة واحد كيلو-وات.

الجائزة السويسرية للطاقة الشمسية 2009، التي ليس لها أي طابع مالي، منحت إلى 14 جهة، تتوزع بين شخصيات ومؤسسات، كلها تنتمي إلى الكانتونات الالمانية، بإستثناء كانتون نوشاتيل.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة