وزيرة العدل تعد بتسريع اجراءات البت في مطالب اللجوء

عبّرت سيمونيتا سوماروغا، وزيرة العدل عن عزمها في تسريع إجراءات البت في مطالب اللجوء، "وبشكل مكثّف"، على الرغم من انتقادات أحزاب اليسار.

هذا المحتوى تم نشره يوم 29 أغسطس 2011 - 09:46 يوليو,
swissinfo.ch مع الوكالات

وفي مقابلة مع صحيفيْ "تاغس انتسايغر"، و"البوند"، الناطقة بالألمانية، الصادرتان على التوالي بزيورخ وبرن يوم السبت 27 أغسطس الجاري، تحدثت وزيرة العدل، والتي هي عضو بالحزب الإشتراكي (يسار وسط)، عن إصلاحات تأخّر إنجازها لسنوات.

وأضافت خلال هذا الحوار: "تستغرق إجراءات البت في مطالب اللجوء حاليا  ما معدّله 1.400 يوما، وهذه فترة طويلة جدا. ولقد أثبت تقرير طالبنا بإنجازه أن هذه العملية تشكو من تأخير صارخ"". 

ونتيجة لذلك، تقول الوزيرة: "تؤدي فترة الإنتظار الطويلة هذه إلى تشكيك السكان في مصداقية هذه العملية". ووعدت سوماروغا باختصار هذه المدة إلى حد كبير، لكنها ربطت ذلك بتعزيز الضمانات القانونية لحماية حقوق طالبي اللجوء.
 
ويبلغ عدد طالبي اللجوء في سويسرا حاليا حوالي 38.000 شخص، وهي نسبة تقل بثلاث مرات عمّا كان عليه الوضع في بداية التسعينات من القرن الماضي خاصة عقب تفكك دولة يوغسلافيا سابقا.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة