تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

جامعة بازل وقف تشغيل أقدم مفاعل نووي في سويسرا

محطة طاقة

تم عرض المفاعل الصغير لأول مرة في معرض بروكسل العالمي في عام 1958.

(Wikimedia Commons)

سيتم تفكيك المفاعل النووي الصغير في جامعة بازل في عام 2020، علماً أن تشغيل هذه الوحدة من أجل استخدامها في البحوث العلمية تمّ لأول مرة في عام 1959.

في يوم الأربعاء 28 مارس، أكدت المفتشية الفدرالية للسلامة النووية أنه سيتم تفكيك هذا المفاعل، وأعطت وزارة الطاقة موافقتها الشهر الماضي على ذلك. تم تشغيل هذا المفاعل البحثي آخر مرة في 31 أكتوبر 2013. والجدير بالذكر أنّه من عام 1959 إلى ذلك التاريخ، تم استخدام المفاعل لتدريب أكثر من 1000 طالب فيزياء وكيمياء على تطبيق ومعالجة النشاط الإشعاعي. أمّا طلب تفكيكه فقد تمّ تقديمه في فبراير 2017.

من المتوقع أن يتم تفكيك المفاعل بالكامل في عام 2020. وخصّص مجلس مدينة بازل لهذا الغرض مبلغًا قدره 10 ملايين فرنك سويسري (حوالي 10 ملايين دولار).

قوة محدودة

كانت قوة وحدة المفاعل (AGN-211-P) تصل إلى 2 كيلووات فقط، وهي الطاقة اللازمة لتشغيل سخان المياه الكهربائي. اشترت جامعة بازل هذا المفاعل في البداية بدعم من الحكومة الفدرالية. كان مقره في الأصل في أتوميوم في معرض بروكسل العالمي في عام 1958.

تمت إعادة اليورانيوم المخصب الموجود في المفاعل إلى الولايات المتحدة في عام 2015، حيث يتواجد الآن ثلاثة عشر عنصر وقود يزن مجموعها 2.2 كغ في موقع نهر سافانا بولاية ساوث كارولينا. وقد تم تنفيذ هذه العملية كجزء من برنامج الإدارة الوطنية للسلامة النووية لجمع اليورانيوم المخصب الذي تم نقله مسبقًا من الولايات المتحدة إلى دول ثالثة.

Keystone-SDA/ث.س

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك