يجب تطعيم الأطفال في حالة عدم اتفاق الوالديْن

الاستثناء الحقيقي سيكون وجود موانع ضد اللقاح. Keystone / Lukas Barth-tuttas


هذا المحتوى تم نشره يوم 15 يوليو 2020 - 14:01 يوليو,
Keystone-SDA/ع.ع

إذا اختلف أولياء الأمور بشأن التطعيم ضد الحصبة، فيجب على السلطات التدخّل مراعاة لمصلحة الطفل، وفقا لأعلى سلطة قضائية في سويسرا.

وقضت المحكمة الفدرالية يوم الأربعاء 15 يوليو الجاري بأن القرار النهائي يجب أن يستند إلى توصيات المكتب الفدرالي للصحة العامة  الذي يؤيد التطعيم ضد الحصبة.

ولا يمكن للسلطات أن تتدخّل إلا إذا كان تباين موافق الوالديْن يهدد نمو الطفل. وعلى وجه الخصوص عندما يكون الطفل عرضة لخطر شديد، ولأذى بدني. 

وفي حالة حصول خلاف بين الوالديْن، يجب على سلطة حماية الطفل أو المحكمة اتخاذ قرار مسترشدة في ذلك بتوصيات المكتب الفدرالي للصحة العامة، في ما يتعلّق بالتطعيم ضد الحصبة. ويبقى الاستثناء الوحيد هو وجود موانع صحية ضد اللقاح.

وأكّد القضاة أن حكمهم لا يعني أنه يمكن للسلطات أن تأمر بتطعيم الأطفال عندما يقرر الوالدان بالاتفاق بينهما عدم القيام بذلك. والأمر متروك للمشرّعين لتقرير ما إذا كان يجب جعل التطعيم إجباريا أم لا.

وفي هذه الحالة بالذات، تقدم الأب بطلب إلى محكمة أدنى في سياق قضية طلاق ليأمر الأم بتلقيح أطفالهما الثلاثة. ولكن القضاة رفضوا هذا الأمر ثمّ أيّدت محكمة بازل قرارهم. وقبلت المحكمة الفدرالية جزئيا اعتراض الأب وأحالت القضية من جديد على محكمة بازل. وسيكون على هذه الأخيرة التأكّد من عدم وجود موانع على وجه الخصوص.

مشاركة