تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

يهود سويسرا يعارضون مبادرة حظر المآذن

أكد اتحاد الجاليات اليهودية في سويسرا مُجددا رفضه للمبادرة الشعبية الداعية إلى حظر بناء مآذن جديدة في سويسرا. وعبر الاتحاد عن هذا الموقف في بيان صحفي أصدره يوم الأربعاء 28 أكتوبر 2009 تحت عنوان "لا للقوانين الاستثنائية! لا لحظر بناء المآذن".

وورد في البيان بأن اتحاد الجاليات اليهودية في سويسرا (FSCI) ومنصة اليهود الليبراليين في سويسرا (PJLS) يؤكدان رفضهما للمبادرة الهادفة إلى بناء المآذن. وأضاف البيان: "باسم المساواة في التعامل والعدالة، فهما (أي المنظمتان) تعارضان بحزم أي قانون لا ينطبق سوى على مجموعات دينية بعينها".

وأكد البيان أن "المبادرة تنتهك الحرية الدينية المنصوص عليها في الدستور الذي يتضمن أيضا الحق، للطوائف الدينية، في بناء دور العبادة الخاصة بها في إطار القوانين المعمول بها في مجال البناء".

كما أوضح أن "المبادرة تقوض أيضا السلام الديني وتسيء للجهود المبذولة لاندماج المسلمين في سويسرا".

وذكر البيان بأن "الجالية اليهودية، وهي إحدى أقدم الأقليات في سويسرا" باتت الآن مستقرة ومندمجة. ونظرا لأن الجالية اليهودية بالتحديد تعرف ما يعنيه التمييز فإنها ترى أنه من واجبها أن تشارك بنشاط ضد التمييز، لصالح حرية الدين والسلام الديني. وهذا الالتزام هو جزء من التقاليد اليهودية".

وبعد الإشارة إلى أنهما يأخذان على محمل الجد مخاوف الشعب (السويسري) من خطر انتشار أفكار متطرفة في سويسرا، نوه اتحاد الجاليات اليهودية في سويسرا ومنصة اليهود الليبراليين في سويسرا إلى أن "حظر المآذن سيُولِّد لدى مسلمي سويسرا شعورا بالإقصاء والتمييز"، مضيفين أن "ما يهم من أجل التعايش السلمي هو ما يُبلـّغُ في الكنائس والمساجد والمعابد، وليس مظهرها. فقط تعزيز مبادئ سيادة القانون هو الذي من شأنه في نهاية المطاف الرد على جميع أنواع التطرف".

swissinfo.ch مع الوكالات


وصلات

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

×