يو بي أس – أمريكا: الإتفاق جاهز للتوقيع

تنفس كثيرون الصعداء في المقر الرئيسي لمصرف يو بي أس في نيويورك Keystone

يبدو أن المشاكل القائمة بين أكبر مصرف سويسري وإدارة الضرائب الأمريكية بدأت تتجه إلى الحل.

هذا المحتوى تم نشره يوم 12 أغسطس 2009 - 16:18 يوليو,

فقد أبلغت الأطراف المعنية يوم الأربعاء 12 أغسطس القاضي الأمريكي آلان غولد أنها مستعدة للتوقيع على اتفاق خارج نطاق القضاء وطلبت منه إلغاء افتتاح المحاكمة التي كانت مقررة ليوم الإثنين القادم 17 أغسطس.

ولم تتسرب بعدُ أية معلومات عن محتوى الإتفاق أو تفاصيله خلال الندوة التلفونية الرابعة التي دعا لعقدها القاضي آلان غولد (على الساعة الثالثة بعد الظهر بتوقيت سويسرا) وضمت المحامين عن مختلف الأطراف وهي مصرف يو بي أس وممثلي الكنفدرالية ووزارة العدل الأمريكية.

وكان الهدف من اللقاء معاينة تقدم المباحثات بين السلطات الجبائية السويسرية ونظيرتها الأمريكية ويو بي أس في أعقاب الإتفاق المبدئي الذي تم التوصل إليه يوم 31 يوليو 2009 بين برن وواشنطن.

ومنذ ذلك التاريخ، سعت جميع الأطراف إلى التوصل إلى اتفاق يجنب تعرض مصرف يو بي أس (الذي ساعد آلاف الأثرياء الأمريكيين على التهرب من الجباية) إلى محاكمة مدنية في الولايات المتحدة.

ومع أنه تقرر إجراء المحاكمة في بداية الأمر يوم 13 يوليو 2009 إلا أنها أجلت من طرف القاضي 3 مرات.

وبدا للمراقبين أن الأجل المحدد لمعالجة الملفات كان العقبة الرئيسية بوجه التوصل إلى اتفاق خصوصا في ظل اشتراط احترام الإجراءات لمتطلبات القانون السويسري والإستجابة في الوقت نفسه للطلب المقدم من طرف الجهات الأمريكية التي تريد تسليما سريعا لأسماء العملاء. لكن لا يُمكن التوفيق بسهولة بين هذين الشرطين.

swissinfo.ch مع الوكالات

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة