تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

"طريق سبرينز" على خُطى سائقي البغال

وفقا للتّقليد السنوي، تنطلق مجموعة تضمُّ حوالي ثلاثين من النِّساء والرِّجال المُرتدين أزياء تاريخية في مسيرة لعبور جبال الآلب، مُستعينين بالحمير والبغال المُحمَّلة بالأمتعة. وتقطع هذه القافلة المُرفقة بعدد كبير من الراجلين مسافة 150 كيلومترا الفاصلة بين بحيرة الكانتونات الأربعة (سويسرا) ودومودوسولا (إيطاليا)، عبر ممرّات المشاة القديمة.

على هذه الطريق المؤدية إلى إيطاليا المجاورة، وعلى مدى قرون عديدة، نقل البغّالون - الذين يُسمون في سويسرا الناطقة بالألمانية "Saümer" – بضائع ثمينة، مثل الملح، والحبوب، والماشية، والفراء، والكريستال، والأعمال الفنية. وكانت جبنة Sbrinz من ضمن هذه الصادرات. وفي طريق العودة، كانوا يجلبون النبيذ، والأرز، والكستناء، والحرير، والتوابل. وبينما كان التجار يجنون المكاسب الوفيرة، كان سائقو البغال يظلون على حالهم.. فقراء.

كانت هذه الرحلات شاقة وخطيرة لأن التغييرات التي كانت تطرأ على درجات الحرارة، وتحولات الطقس المفاجئة، وقُطاع الطرق، والمهربين،.. عوامل كانت تعقد مأمورية البغّالين. واليوم، تُذكّـر "تراتيل تشفع" يُرددها مُصلّون بتلك الفترة: "نحن، البغّالون، نتبع المسار الذي سلكه أسلافنا. كان العمل شاقا وخطيرا، واليوم أصبح نشاطا ترفيهيا يُمارس بقدر كبير من المثالية".

(الصور والصوت: دانييل ريس Daniel Rihs، النص: دانييل ريس، وغابي أوخسنباين، swissinfo.ch)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك